أخبار النجوم

ملكة إسبانيا تتجاوز حدود اللباس الملكي

فوشيا - خاص

من المعروف أن القوانين والأعراف الملكية التي تسري على كافة أفراد البيت الملكي صارمة وشديدة، وتصل في غالب الأحيان حد التحكم بالأزياء التي تظهر بها الملكات والأميرات علناً، إذ من المفروض أن تكون الملابس محتشمة للغاية.

لكن يبدو أن ملكة إسبانيا ليتيزا، زوجة الملك فيليبيه، تحاول تجاهل الأعراف بملابسها المكشوفة التي باتت محط انتقاد كثيرين.

وكانت انتقادات سابقة قد طالت ليتيزيا، حيث قيل إنها تلبس التنانير القصيرة، ما يعّد أمراً غير مقبول في أوساط العائلات الملكية، ولكن الملكة، ذات الـ 43 عاماً، تجاهلت كل تلك الانتقادات في إطلالتها الأخيرة، حيث ارتدت فستاناً أبيض قصيراً، وجاكيتاً أسود بطول الفستان نفسه، كأنها تريد أن تقول إنها حرة وتفعل ما يحلو لها.

ويرى النقاد أنه يتعين على الملكة ليتيزيا أن تأخذ في عين الاعتبار منصبها الذي يفرض عليها احترام الأعراف الملكية، وأن تكون كدوقة كامبريدج كيت ميدلتون الملتزمة بالأسلوب الملكي المحافظ في لباسها.