ليندسي لوهان تتحجّب بسبب لاجئة سورية!

ليندسي لوهان تتحجّب بسبب لاجئة سورية!

لبنى عبد الكريم

بعد الحادث الذي تعرضت له ليندسي لوهان الأسبوع الماضي الذي أفقدها أحد أصابعها، استجمعت النجمة الأمريكية قواها مرة أخرى لتتابع نشاطاتها الخيرية لمدّ يد المساعدة لللاجئين السوريين في مخيمات تركيا.

ليندسي البالغة من العمر 30 عاماً، قامت بنشر مقاطع لسناب شات عبر صفحتها إنستغرام تحكي فيها قصصها مع اللاجئين الذين التقتهم خلال زيارتها، لكن امرأة واحدة فاجأتها بلطفها وكرمها حين أهدتها تذكاراً لن تنساه أبداً.

ليندسي لوهان

وتقول ليندسي في تعليق على السناب:”التقيت سيدة رائعة اسمها عزيزة، وهي تعمل كمساعدة في مخيم اللاجئين في أنتب بتركيا. لاحظت السيدة أنني معجبة بالوشاح الذي كانت تغطي به رأسها ثم أشارت لي بيدها أن أتبعها”. وأضافت: “ذهبت مع السيدة وما كان منها إلا أن أزالت الوشاح من على رأسها وأهدته لي. لقد تأثرت كثيراً وغطيت رأسي بالوشاح امتناناً لها على الكرم والمحبة الذي قابلتني به هي وجميع القاطنين في المخيم…شكراً لكم”.

ليندسي لوهان

ويُذكر أن ليندسي قامت خلال رحلتها الأخيرة لتركيا بالعديد من النشاطات من بينها زيارة المركز الصحي التابع لإحدى الجمعيات المعنية بالأوضاع الصحية لللاجئين وأجرت حواراً مع الطاقم الطبي للاطلاع على أحوال اللاجئين.كما حرصت على زيارة معرض للكتب وأهدت مجموعة من الكتب إلى أطفال المخيم الذي قامت بزيارته برفقة رئيس بلدية “سلطان بييلي” في اسطنبول، حسين كاسكين.