بعد غياب 6 أعوام.. سميرة سعيد تنثر فنها وقرطاج ترقص فرحاً

فوشيا - لاما عزت

لم ترافق سميرة سعيد قصصنا الغرامية فحسب، بل لطالما عبرت عن أحاسيسنا العاطفية وداعبت مشاعرنا بصوتها الحنون وإحساسها الدافئ لتفرض سحرها، وعشقها وتشكل بفنها سحرية الحب والدهشة معاً.

وسط جمهور عريض تخظى الـ 5 آلاف شخص احتشدوا للقائها، أطلّت الديفا سميرة سعيد، على جمهورها التونسي في مهرجان قرطاج الدولي بدورته الـ52 بعد غياب دام أكثر من 6 أعوام،  وقدمت مجموعة كبيرة من أجمل أغنياتها القديمة والجديدة لتسحر الجمهور بحضورها الرائع وإطلالتها الجميلة.

سميرة سعيد قلبت الأجواء رأساً على عقب وفي الهواء الطلق ردد الحضور معها كلمات الأغنيات على وقع الهتافات باسمها وموجات التصيفق الحار التي ملأت المكان حباً بالفنانة المغربية.

إطلالة الديفا لم تكن عادية، حيث تألقت “بجامبسوت” أبيض مميز بدت فيه بغاية الانوثة والرقة، بأناقتها وجمالها تنقلت كالفراشة فنثرت الفرح وسط جمهورها ورقصت قرطاج احتفاءً بالفنانة المحبوبة.

أما المفاجأة الرائعة، كانت مشاركة الطفلة نور نجمة The Voice Kids في الحفل، وغناؤها إلى جانب الديفا، أغنية “قال جاني بعد يومين”.