مشاهير

بيلا وجيجي.. التعادل سيد النتائج

باسمة الأحمد

بيلا حديد، 19 عاماً، التي لم تكف عن إدهاش عشاقها منذ أخذت تتبختر على مدارج عروض الأزياء، نجحت أمس في جذب الأنظار بطريقة مختلفة جاءت عفوية تماماً. فالفاتنة من أصل فلسطيني- هولندي، سقطت أثناء عرض أزياء مايكل كورس ضمن أسبوع نيويورك للموضة، وألحقت الأذى بقدمها الناعمة الغضة.

مابعد السقوط

لكن الجميلة التي تشغل الناس وأوساط الموضة تارة بقوامها الممشوق وعينيها الفاتنتين وأخرى بتعريها، لم تلبث أن وقفت من جديد في وقت لاحق من يوم أمس على منبر عرض آخر، إلى جانب شقيقتها جيجي، 21، وخطت خطوات واثقة على المدرج وهي تقدم أزياء مختلفة تحمل توقيع المصممة آنا سوي.

ولم تكن جيجي، التي بدت حانية على أختها، تساعدها في التحضيرات لإطلالتها الساحرة، أقل بهاءً وتألقاً من بيلا. والسؤال الذي يطرح نفسه هو كيف يرى الجمهور الأزياء الراقية في حضرة جمال لايقاوم ينسيهم الثوب ويبقي عيونهم مسمرة على سباق في السحر انتهى بالتعادل بين الشقيقتين؟