مشاهير

عارضة اللانجري المثيرة.. بدونها!

باسمة الأحمد

الحسناء كيلي غيل، 21 عاماً، التي تفننت دائماً بعرض الثياب الداخلية التي تحمل توقيع “فيكتوريا سيكريت”، لم تعد تطيق هذه القطع الصغيرة، فقد تخلت عن الثياب بأنواعها ووقفت كما ولدتها أمها أمام عدسة مجلة “بلاي بوي”.

وصور الفاتنة التي تجري في عروقها دماء نمساوية وهندية وسويدية، المثيرة ستحتل حيزاً كبيراً من عدد سبتمبر/ أيلول المقبل من المجلة الإباحية.

فقد أُشير إلى أن “بلاي بوي” أفردت 14 صفحة للصور التي ستجذب الكثيرين.

يشار إلى أن كيلي قد اختيرت العام الماضي الأفضل بين 50 شخصاً وشيئاً في العالم، وذلك حسب النسخة الهندية من مجلة “جي. كيو”.

يذكر أن العارضة الحسناء بدأت العمل كعارضة أزياء بعيد اكتشافها في النمسا وهي لاتزال في الثالثة عشرة من عمرها.