زفاف

من الفساتين إلى أحذية العروس الراقية.. الإبداع لا ينتهي عند جيني باكهام

محتوى مدفوع

تعاونت المصممة البريطانية جيني باكهام مع دار الأزياء البريطانية "ال كي بينيت " وأطلقا رسميا مجموعة من أحذية الزفاف، وقامت جيني التي تشتهر بتصاميمها الراقية من فساتين الزفاف وأزياء السهرة، بإنشاء مجموعة مكونة من 16 قطعة. وقالت إليونورا كاساريني، مديرة منتجات إل كي بينيت للأحذية: "كان هدفنا هو ابتكار مجموعة عصرية من شأنها أن ترضي العروس التقليدية، مزينة بأشرطة الدانتيل والزهور الإيطالية المصنوعة يدويا، وفي الوقت نفسه إرضاء العروس الرومانسية العصرية بأحذية مسطحة أنيقة توفر الراحة والأناقة". المجموعة تحتوي على مزيج من الصور الظلية من الصنادل ذات الأحزمة الكلاسيكية، إلى  أحذية الكعب العريض المنمقة باللؤلؤ، وجأت أيضا بتفاصيل معقدة دون أن

تعاونت المصممة البريطانية جيني باكهام مع دار الأزياء البريطانية "ال كي بينيت " وأطلقا رسميا مجموعة من أحذية الزفاف، وقامت جيني التي تشتهر بتصاميمها الراقية من فساتين الزفاف وأزياء السهرة، بإنشاء مجموعة مكونة من 16 قطعة.

وقالت إليونورا كاساريني، مديرة منتجات إل كي بينيت للأحذية: "كان هدفنا هو ابتكار مجموعة عصرية من شأنها أن ترضي العروس التقليدية، مزينة بأشرطة الدانتيل والزهور الإيطالية المصنوعة يدويا، وفي الوقت نفسه إرضاء العروس الرومانسية العصرية بأحذية مسطحة أنيقة توفر الراحة والأناقة".

المجموعة تحتوي على مزيج من الصور الظلية من الصنادل ذات الأحزمة الكلاسيكية، إلى  أحذية الكعب العريض المنمقة باللؤلؤ، وجأت أيضا بتفاصيل معقدة دون أن تبدو مبالغا فيها، مثل الأزهار المصنوعة يدويا في فلورانس.

وأضافت كاساريني:"استلهمنا المجموعة الجديدة من المرأة الأنثوبة والتي تشعر بجمالها، وبفضل أسلوب جيني باكهام الراقي وتفاصيلها المميزة استطعنا أن نحصل على  أحذية بأسلوب يذكرنا بالعصر الذهبي للسينما ".

اترك تعليقاً