مواقع التواصل

انتبهي.. هذه العلامات تشير إلى إدمانك على "فيسبوك"

انتبهي.. هذه العلامات تشير إلى إدما...

يعد تطبيق "فيسبوك" طريقة رائعة للبقاء على تواصل مع الأصدقاء والآخرين، ولكن من الممكن أن يكون سلبيًا جدًا من عدة نواحي، وذلك ما سنوضحه لكِ. إليك علامات إدمان فيسبوك، فانتبهي: ملجأك للشعور بالأمان                               عندما تكونين في إحدى المناسبات وتصبحين فجأة بمفردك، تتصفحين "فيس بوك" كي لا تبدي غريبة وتشعري بالوحدة، ولكن ذلك لن يفيدكِ، وتشير الدكتورة "كارين لوجيسكي" إنه عليكِ الاستفادة من فرصة الاختلاط بالآخرين، فذلك سيساعد في بناء ثقتك بنفسك ومن ثم تشعرين بالراحة أكثر اجتماعيًا. تنزعجين من أصدقائك بشكل شخصي قد يؤثر ما

يعد تطبيق "فيسبوك" طريقة رائعة للبقاء على تواصل مع الأصدقاء والآخرين، ولكن من الممكن أن يكون سلبيًا جدًا من عدة نواحي، وذلك ما سنوضحه لكِ.

إليك علامات إدمان فيسبوك، فانتبهي:

ملجأك للشعور بالأمان

                             

عندما تكونين في إحدى المناسبات وتصبحين فجأة بمفردك، تتصفحين "فيس بوك" كي لا تبدي غريبة وتشعري بالوحدة، ولكن ذلك لن يفيدكِ، وتشير الدكتورة "كارين لوجيسكي" إنه عليكِ الاستفادة من فرصة الاختلاط بالآخرين، فذلك سيساعد في بناء ثقتك بنفسك ومن ثم تشعرين بالراحة أكثر اجتماعيًا.

تنزعجين من أصدقائك بشكل شخصي

قد يؤثر ما ترينه من منشورات أو صور عليكِ ويجعلك تشعرين أنك بلا قيمة عندما تكونين بمفردك، وهذا الحسد والشعور بالاستياء والحقد قد يؤثر على علاقتك بهذا الشخص.

يسرق وقتك

من الطبيعي أن تأخذي بعض وقت الراحة في العمل وتصفح فيس بوك سريعًا، ولكن تصفحك قد يمتد من 10 دقائق إلى نصف ساعة بسرعة، وقد كشف الخبراء أننا نميل أحيانًا إلى سوء تقدير الوقت الذي نقضيه على مواقع التواصل الاجتماعي، كما نصحوا بتقليص وقت الاستراحة لمدة 15 دقيقة عند استخدام فيس بوك.

الشعور بالانزعاج

                     

قضاء الكثير من الوقت على "فيس بوك" قد يعرضك للكثير من السلبية، فعندما ينشر أحد الأصدقاء شيئًا لا يعجبك، قد يكون رد فعلكِ الأول دفاعيًا، لذلك، يوصي الخبراء أنه إذا أدركتِ أن صديقًا معينًا يميل إلى إغضابك أو إشعارك بالغيرة، عليكِ حظر منشورات هذا الشخص أو عدم متابعته.

يشتتك عن أطفالك

إذا كنتِ لا تريدين أن يستخدم أطفالك "فيس بوك" أثناء تحدثك إليهم، فلا تستخدميه أيضًا عندما يحاولون التحدث إليكِ، عليكِ إدراك متى يكون حضورك مهمًا، واعلمي أن أطفالك يتعلمون منكِ كيفية الموازنة بين وقت استخدام الهاتف وغيره من التطبيقات ووقت المحادثات المباشرة، لذلك احرصي أن تكوني قدوة جيدة.

اترك تعليقاً