ما هو الهدف الكامن وراء العروض التن...

أسواق

ما هو الهدف الكامن وراء العروض التنافسية للعيادات التجميلية

تتسابق عيادات التجميل في المناسبات وبغيرها على تقديم عروض ترويجية لكسب عملاء جدد، مما يجعل المتابع في حيرة حول مصداقية هذه العروض وجودتها ويتجه أحيانا بدافع ترشيد الاستهلاك إلى السعر الأقل على اعتبار أن الخدمة التي ستقدم وبنظر الكثير من الناس متشابهة، خاصة فيما يتعلق بالعلاجات غير الجراحية مثل البوتكس والفيلر والخيوط وغيرها. للوقوف على الموضوع أكثر التقينا لطيفة غانم الرئيس التنفيذي لعيادة 515 لطب الجلد والأسنان والمعالجات التجميلية: برأيك لماذا تلجأ عيادات التجميل إلى إطلاق العروض الترويجية؟ تلجأ عيادات التجميل كغيرها من القطاعات الخدمية أحيانا إلى تقديم العروض بهدف الترويج، واستقطاب المزيد من العملاء. وهذا جزء من الخطة التسويقية

تتسابق عيادات التجميل في المناسبات وبغيرها على تقديم عروض ترويجية لكسب عملاء جدد، مما يجعل المتابع في حيرة حول مصداقية هذه العروض وجودتها ويتجه أحيانا بدافع ترشيد الاستهلاك إلى السعر الأقل على اعتبار أن الخدمة التي ستقدم وبنظر الكثير من الناس متشابهة، خاصة فيما يتعلق بالعلاجات غير الجراحية مثل البوتكس والفيلر والخيوط وغيرها.

للوقوف على الموضوع أكثر التقينا لطيفة غانم الرئيس التنفيذي لعيادة 515 لطب الجلد والأسنان والمعالجات التجميلية:

برأيك لماذا تلجأ عيادات التجميل إلى إطلاق العروض الترويجية؟

تلجأ عيادات التجميل كغيرها من القطاعات الخدمية أحيانا إلى تقديم العروض بهدف الترويج، واستقطاب المزيد من العملاء. وهذا جزء من الخطة التسويقية لأي منشأة، وضرورة حتمية لتحقيق مزيد من الانتشار في أحيان كثيرة، و قد تهدف العروض أيضاً إلى الترويج لمنتج جديد، حيث تقدم الشركات المنتجة للمواد المستخدمة في العلاجات التجميلية بعض العينات المجانية لتحقق الانتشار في مناطق جديدة، وهذا نشاهده في أغلب المنتجات على اختلاف أنواعها، ولا يعني ذلك إطلاقا عدم جودة الخدمة أو المنتج  خاصة في دولة يتوفر فيها أعلى مقاييس الجودة  مثل دولة الإمارات العربية المتحدة، ولكن يجب أن تتوفر لدى العملاء ثقافة الاستهلاك وأن يتعاملوا مع الموضوع بدقة وعقلانية".

ما هي الخطوات التي يجب أن يتبعها العملاء قبل الإقبال على طلب هذا العرض أو ذاك؟

أول خطوة هو البحث عن السمعة السوقية للعيادة من خلال زيارة موقعها والتعرف على طاقمها الطبي، والأهم البحث عن نتائج تجارب العملاء فيها وقراءتها بموضوعية، كذلك يمكن الدخول إلى منصات التواصل الخاصة بالعيادة لمشاهدة نماذج من الإجراءات التي تقدمها فالتجربة خير برهان.و يجب أن نفكر بطريقة منطقية فمن غير المعقول أن يكون الفارق خيالي والخدمة حقيقية. 

الأهم في الموضوع عدم الانجذاب للعبارات الإعلانية المبالغة فيها، فكل شيء يحتاج إلى وقت وليس هناك إجراءات سحرية، ويجب أن يثقف المرضى أنفسهم حول الإجراءات التي يريدونها عن طريق مصادر موثوقة وليست دعائية. ولذلك تبقى الطريقة الأفضل هي الاستشارة الطبية المباشرة المقدمة في المراكز ذات السمعة الحسنة ومن قبل طبيب موثوق وذي خبرة طويلة، والذي يقدم الحلول الممكنة لكل شخص على حدة.

يذكر أن عيادة 515 لطب الجلد والأسنان والمعالجات التجميلية واحدة من أهم العيادات في دبي-شارع الجميرا، تأسست عام 2005 وتهدف من خلال فريق عملها المميز إلى تقديم أفضل الخدمات لعملائها وتحرص كل الحرص على جودة المواد المستخدمة وكفاءة الأطباء العاملين لديها.

 

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً