"نيرفانا للسّفر والسّياحة" تؤكّد إر...

أسواق

"نيرفانا للسّفر والسّياحة" تؤكّد إرتفاع أداء القطاع السّياحيّ وعودة الانتعاش الاقتصاديّ في الإمارات

أكّد السيد عمر العلي، الرئيس التنفيذي للمشاريع والتطوير في شركة نيرفانا للسفر والسياحة، أن إمارة أبوظبي سوف تشهد طفرة سياحية واقتصادية كبيرة خلال الفصل الأخير من عام 2019 وحتى نهاية إبريل 2020. وقال : "تُعدّ هذه الفترة من العام موسمًا سياحيًا مُتميّزًا في الإمارات بشكل عام وفي أبوظبي بشكل خاصّ؛ حيث يُمثّل الطقس الرائع عامل جذب قويّ لكافة عُشّاق السياحة من كافة أرجاء العالم، وأضاف قائلاً: " هذه الفترة تُعتبر موسمًا للفعاليات والمؤتمرات الكبيرة والمُتميّزة على الصعيد العالميّ، مثل سباقات الفورمولا 1، مؤتمر الطاقة أديبك 2019 ، وموسم الأعياد، التي تعمل على جذب المُشاركين، الحضور والزّوّار من كافة أرجاء العالم

أكّد السيد عمر العلي، الرئيس التنفيذي للمشاريع والتطوير في شركة نيرفانا للسفر والسياحة، أن إمارة أبوظبي سوف تشهد طفرة سياحية واقتصادية كبيرة خلال الفصل الأخير من عام 2019 وحتى نهاية إبريل 2020.

وقال : "تُعدّ هذه الفترة من العام موسمًا سياحيًا مُتميّزًا في الإمارات بشكل عام وفي أبوظبي بشكل خاصّ؛ حيث يُمثّل الطقس الرائع عامل جذب قويّ لكافة عُشّاق السياحة من كافة أرجاء العالم،

وأضاف قائلاً: " هذه الفترة تُعتبر موسمًا للفعاليات والمؤتمرات الكبيرة والمُتميّزة على الصعيد العالميّ، مثل سباقات الفورمولا 1، مؤتمر الطاقة أديبك 2019 ، وموسم الأعياد، التي تعمل على جذب المُشاركين، الحضور والزّوّار من كافة أرجاء العالم إلى أبوظبي، وزيارة كافة إمارات الدولة الأخرى، وتُسهم بالتالي في تنشيط سياحة الأعمال".

وأوضح العلي: " تعيش الإمارات في  الوقت الحالي مرحلة العصر الذهبي، حيث أصبحت تتمتّع بالبنية التحتية الحديثة والمتطوّرة، المرافق السياحية المُتميّزة والشّهيرة على الصعيد العالميّ، فضلاً عن الخدمات الفاخرة وعوامل الترفيه والرّفاهية الفخمة، وبأسعار مُناسبة للجميع مُقارنة بالبلدان الأخرى".

وتفاءل العلي بالانتعاش الاقتصاديّ في أسواق الدولة وارتفاع أداء القطاع السياحيّ خلال موسم الشتاء، لكافة القطاعات العاملة في الدولة مع عودة المؤتمرات والمهرجانات والفعاليات الترفيهية الجاذبة الأخرى، والتي تشكّل عامل ازدهار إيجابيّ.

ومن واقع خبرته الغنية في قطاع الضيافة، توقّع العلي ارتفاع متوسّط معدلات الإشغال في الفنادق في إمارة ابوظبي في الفترة مابين شهري نوفمبر -ديسمبر 2019  لتتجاوز في بعض الأحيان نسبة 90% وهي معدلات قياسية مُقارنة بالدول السياحية الشّهيرة عالميًا.

تأسّست الشّركة في أبوظبي عام 2007، وهي شركة وطنية مئة بالمئة، وتتبوأ اليوم مكانة مميّزة في الامارات واصبحت واحدة من أهمّ شركات السفر والسياحة على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الخليج؛ حيث أصبح اهتمام فريق الادارة النابع من رؤية استراتيجية بأنْ تكون أكثر الشركات انتشارًا وشهرة على مستوى العالم.

وتقدّم شركة نيرفانا للسفر والسياحة خدماتها المميّزة لقطاع واسع من الجهات الحكومية وشبه الحكومية والخاصّة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك وفق أُسس تعتمد على مبدأ الشّفافية والمهنية (ومواكبة التطور التكنولوجي) الشّيء الذي كان له الأثر البارز في النموّ المتسارع على مرّ السنين، متزامنًا مع التطبيق الاحترافيّ للشّركة، ومن خلال فريق عملها المتخصّص الذي يفوق( 450) موظفًا من خيرة الكفاءات الإدارية على مستوى متقدّم من المهارة والرعاية وخدمة العملاء. كلّ ذلك وأكثر مكّن الشّركة من أن تتبوأ مكانة مرموقة كواحدة من أهمّ شركات السفر والسياحة من مرتبة الدرجة الاولى، وقد تمّ افتتاح مكاتب للشّركة في كلّ من الصين، واسبانيا، ومصر، والمملكة العربية السعودية، والمملكة المتحدة. كما تستعدّ لافتتاح مكاتب جديدة لها في عدد من الدول الخليجية، وفي الولايات المتحدة الأميركية، وأستراليا خلال السنوات المقبلة.

ونهدف إلى التوسّع في كافة أنحاء العالم، والوصول إلى المزيد من العملاء في عدد آخر من الدول خلال السنوات القادمة.