مراكز التسوّق التابعة للدار العقاريّة تطلقُ حملة "كن مليونير الشهر"

أسواق

مراكز التسوّق التابعة للدار العقاريّة تطلقُ حملة "كن مليونير الشهر"

تقدم مراكز التسّوق الرائدة التابعة لشركة "الدار العقارية" للزوّار والمقيمين فرصة لربح جوائز بقيمة مليون درهم إماراتي شهرياً ضمن حملة "كن مليونير الشهر"، وهي حملة تقدم للجمهور فرصة الفوز بجوائز قيّمة من خلال المشاركة بالسحوبات، وتستمر لغاية 31 ديسمبر 2019 في كل من ياس مول في جزيرة ياس، والمركز التجاري العالمي أبوظبي، والجيمي مول في العين. ويمكن للمتسوّقين المشاركة في السحوبات الشهرية عند إنفاق 200 درهم إماراتي أو أكثر في أحد مراكز التسوّق المذكورة، وسوف يتم الإعلان عن اسم فائز واحد لكل شهر على مدى ثلاثة أشهر في كل من 3 نوفمبر و1 ديسمبر و2 يناير، كما سيكون لدى الفائزين

تقدم مراكز التسّوق الرائدة التابعة لشركة "الدار العقارية" للزوّار والمقيمين فرصة لربح جوائز بقيمة مليون درهم إماراتي شهرياً ضمن حملة "كن مليونير الشهر"، وهي حملة تقدم للجمهور فرصة الفوز بجوائز قيّمة من خلال المشاركة بالسحوبات، وتستمر لغاية 31 ديسمبر 2019 في كل من ياس مول في جزيرة ياس، والمركز التجاري العالمي أبوظبي، والجيمي مول في العين.

ويمكن للمتسوّقين المشاركة في السحوبات الشهرية عند إنفاق 200 درهم إماراتي أو أكثر في أحد مراكز التسوّق المذكورة، وسوف يتم الإعلان عن اسم فائز واحد لكل شهر على مدى ثلاثة أشهر في كل من 3 نوفمبر و1 ديسمبر و2 يناير، كما سيكون لدى الفائزين حرية اختيار الطريقة التي تصرف بها جائزة المليون درهم إماراتي، وذلك إما على شكل بطاقات هدايايمكنهم استخدامها لدى مئات العلامات التجارية في المراكز المشاركة، أو كدفعة مقابل عقار تملك حر من "الدار العقارية"، أو كرسوم مدرسية في "أكاديميات الدار"، أو إنفاقها في فنادق جزيرة ياس ووجهاتها السياحية.

وإلى جانب الجوائز القيّمة التي تقدمها الحملة على مدى ثلاثة أشهر، توفر المراكز أيضاً تجارب تسوق استثنائية وعروضًا ترفيهية تحفل بالإثارة والتشويق، إلى جانب استضافة العديد من الفعاليات المميّزة.

الجدير ذكره أنه يمكن للمتسوّقين الذين ينفقون 200 درهم إماراتي كحد أدنى في أحد المراكز المشاركة في الحملة، والذين يرغبون بدخول السحب، تقديم إيصالات الشراء إلى مكتب خدمة العملاء في ذلك المركز التجاري.

اتُعتبر شركة الدار العقارية رائدةً في مجال تطوير وإدارة واستثمار العقارات في أبوظبي، ويتجاوز إجمالي أصولها 10 مليارات دولار، بينما تزيد مساحة الأراضي التي تمتلكها على 75 مليون متر مربع، وهو ما يضعها في صدارة المطورين العقاريين في دولة الإمارات والشرق الأوسط.

منذ انطلاق عملياتها في 2005، تواصل شركة الدار العقارية تشكيل المشهد العمراني لأبوظبي، عاصمة دولة الإمارات، علاوةً على مشروعات فريدة في مناطق أخرى بالإمارة.

تُركز شركة الدار على تطوير مشروعات مبتكرة مثل مبنى HQ في شاطئ الراحة والذي اكتسب شهرةً عالمية بفضل تصميمه الاستثنائي، وأبراج البوابة في جزيرة الريم، وحلبة مرسى ياس التي تستضيف سباقات الفورمولا 1 في جزيرة ياس.

أسهم شركة الدار العقارية مُدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية (رمز التداول  ALDAR:UH)، وتحقق أعمال الشركة أرباحاً وإيرادات متكررة مستقرة، وتمتلك قاعدة واسعة ومتنوعة من المساهمين.   تتبنَّى شركة الدار العقارية أفضل معايير الحوكمة المؤسسية، وتلتزم بإدارة عمليات مستدامة على الأمد الطويل حرصاً منها على تحقيق قيمة مُضافة لمساهميها بشكل مستمر.

تواصل شركة الدار تطوير وجهات سياحية وتوفير نمط حياة معاصر يُثري تجربة سكان وزوار إمارة أبوظبي، وتقوم بدور حيوي في تطوير وجهات تسوق بمستويات عالمية مثل (ياس مول)، ومؤسسات تعليمية بمعايير دولية عبر أكاديميات الدار، ومناطق ترفيه متميزة مثل حلبة مرسى ياس، فضلاً عن المرافق المميزة في محفظتها من العقارات السكنية والتجزئة والفندقية والمكاتب التجارية.

تتبنَّى شركة الدار رؤيةً طموحة حيث تسعى لأن تكون المطور العقاري الأكثر موثوقية عبر توفير أسلوب حياة لا يُضاهى في أبوظبي وخارجها.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً