إطلاق سيارة BMW X5 xDrive45e الجديد...

أسواق

إطلاق سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة

الكفاءة والفعالية تلتقي مع المزايا الفائقة: مع إطلاق سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة في السوق، فقد تمّ توسيع مجموعة الخيارات المتاحة للقيادة ضمن فئة مركبات الأنشطة الرياضية (SAV) لتشمل نظام جديد هجين مزود بقابس. ويشمل الجيل الثاني من سيارات الفئة الخامسة من BMW محرك بنزين 6 أسطوانات يتميز بتقنية الشاحن التوربيني المزدوج من BMW مع أحدث تقنيات BMW eDrive. وقد أدى التقدم المستمر الذي شهدته القيادة بالاعتماد على محرّك هجين مزود بقابس إلى تصنيع نظام ينتج 290 كيلوواط / 394 حصانًا، ما يشكل تحسّنًا واضحًا من حيث مدى القيادة بالاعتماد على الدفع الكهربائي، وخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون مقارنةً بالطراز

الكفاءة والفعالية تلتقي مع المزايا الفائقة: مع إطلاق سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة في السوق، فقد تمّ توسيع مجموعة الخيارات المتاحة للقيادة ضمن فئة مركبات الأنشطة الرياضية (SAV) لتشمل نظام جديد هجين مزود بقابس. ويشمل الجيل الثاني من سيارات الفئة الخامسة من BMW محرك بنزين 6 أسطوانات يتميز بتقنية الشاحن التوربيني المزدوج من BMW مع أحدث تقنيات BMW eDrive. وقد أدى التقدم المستمر الذي شهدته القيادة بالاعتماد على محرّك هجين مزود بقابس إلى تصنيع نظام ينتج 290 كيلوواط / 394 حصانًا، ما يشكل تحسّنًا واضحًا من حيث مدى القيادة بالاعتماد على الدفع الكهربائي، وخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون مقارنةً بالطراز السابق.

وبشكل أكثر تميّزًا من أيّ وقت سابق، فإنّ الجيل الثاني من الطرازات الهجينة المزودة بقابس يجمع ما بين متعة قيادة السيارة التي تعمل بالكهرباء من طراز BMW مع التنوّع الذي تشهده فئة مركبات الأنشطة الرياضية. ومن خلال ذلك، فإنّ سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة تتمتع بمزايا مُحسّنة من حيث ديناميكية وكفاءة القيادة. وبفضل مدى القيادة بالكهرباء الذي يتراوح ما بين 67 و87 كيلومترًا في دورة اختبار WLTP الجديدة، أو يبلغ 86 إلى 97 كيلومترًا* وفقًا لدورة اختبار NEDC، فإنّ هذا النموذج يحقّق أرقامًا تبلغ ثلاثة أضعاف الأرقام التي يحقّقها النموذج السابق. وفي الوقت نفسه، فقد انخفض معدل استهلاك الوقود ومستوى انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة إلى النصف تقريبًا. تتراوح أرقام استهلاك الوقود في هذا الطراز من 1.9 إلى 1.2 لترًا لكل 100 كيلومتر في دورة اختبار WLTP، أو من 2 إلى 1.7 لترًا لكل 100 كيلومتر في دورة اختبار NEDC، مع تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناتجة لتتراوح ما بين 44 و27 جرامًا لكل كيلومتر (WLTP)، أو من 47 إلى 39 جرامًا لكل كيلومتر* (NEDC). يتراوح معدل استهلاك الطاقة في سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة بين 28.3 و23.1 كيلو واط في الساعة لكل كيلومتر (WLTP)، أو بين 23.5 و21.5 كيلو واط في الساعة لكل 100 كيلومتر* (NEDC). كما تزيد السرعة القصوى عند القيادة على الطاقة الكهربائية وحدها من 120 إلى 135 كم/ساعة.

تأتي هذه المستويات المُحسّنة نتيجة للاعتماد على تقنية محرّك مطوّرة حديثًا. وتتضمّن وحدة القيادة محرك 6 أسطوانات بسعة 3.0 لترًا، ينتج 210 كيلو واط / 286 حصانًا من مجموعة BMW EfficientDynamics الحالية والجيل الرابع من تقنية BMW eDrive. وبفضل المحرّك الكهربائي الذي تبلغ قوته 83 كيلو واط / 113 حصانًا، وبطارية ليثيوم أيون التي تتمتّع بمحتوى طاقة إجمالية زادت إلى 24.0 كيلو واط ساعة، والتحسينات الإضافية في المكوّنات الالكترونية لإدارة الطاقة بكفاءة، فإنّ النظام الهجين المزوّد بقابس في سيارة BMW X5 xDrive45e يتمتّع بمكوّنات وأجزاء تتمتّع بأعلى مستوى من الكفاءة لتنتج 290 كيلو واط/394 حصانًا مع عزم دوران أقصى للنظام قدره 600 نيوتن متر.

وتتوجّه الطاقة الناتجة عن محرّك الاحتراق الداخلي والمحرّك الكهربائي إلى أحدث جيل من ناقل الحركة ثماني السرعات ونظام الدفع الرباعي الذكي BMW xDrive. وبهذه الطريقة، يتم نقل عزم الدوران إلى جميع العجلات الأربع سواء أكان الدفع يتم عن طريق المحرك الكهربائي لوحده أو محرك الاحتراق الداخلي، أو حتى كلاهما: وهذا يضمن متعة القيادة الرياضية على الطريق والأداء الفائق على الطرق الوعرة في كل الأوقات. وتستغرق سيارة BMW X5 xDrive 45e الجديدة زمنًا قدره 5.6 ثانية للانطلاق من صفر إلى 100 كم/ساعة، أي أقل بمقدار 1.2 ثانية عن الطراز السابق. أما السرعة القصوى فتبلغ 235 كم/ساعة. وبفضل بطارية الجهد العالي التي تتوضع في المنطقة في أسفل جسم السيارة، فإن مركز الثقل ينخفض إلى مستوى أدنى بالمقارنة مع طرازات SAV التي تعمل بالطاقة التقليدية. أما حجم مقصورة الأمتعة في سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة فهو أقل بحوالي 150 لتر. وعند استخدام جميع المقاعد، يكون حجم التخزين 500 لتر. ولكن في حال تم طي مساند الظهر في المقاعد الخلفية إلى الأسفل، فسيتوفر حجم يبلغ 1720 لترًا. وبالنسبة لخزان الوقود فهو بحجم 69 لترًا، ليناسب القيادة لمسافات طويلة.

جهزت سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة بتصميمها القياسي بنظام تعليق هوائي ثنائي المحاور ومخمدات تعمل بالتحكم الإلكتروني. أما أنظمة التعليق الاختيارية المتوفرة للطراز الهجين المزود بقابس فتشمل نظام توجيه متكامل وفعال. وبالإضافة إلى مجموعة شاملة من المزايا في مجال التوصيل الذكي، فإن السيارة تتمتع الآن بخدمات رقمية جديدة موجهة بشكل خاص للارتقاء بعمل القيادة الكهربائية. وإلى جانب ذلك، فقد تم تطوير جميع أنظمة مساعدة السائق لتدعم تصميم مركبة الأنشطة الرياضية وتوفير خيارات ذات جودة عالية لرفع مستوى الراحة والفخامة في سيارة BMW X5 xDrive45e. كما يتضمن التصميم القياسي للسيارة نظام حماية صوتية للمشاة. وعندما تسير السيارة بسرعات منخفضة على الطاقة الكهربائية، يعمل نظام مكبر صوت على إطلاق صوت كهربائي معد خصيصًا للطرازات الكهربائية من BMW لتؤكد حضورها صوتيًا دون إزعاج الركاب في السيارة والتأثير على راحتهم.

طرازات BMW الهجينة المزودة بقابس تتضمن مجموعة من المزايا المفيدة في الاستخدام اليومي.

توفر أنظمة القيادة بالاعتماد على محركات هجينة مزودة بقابس من BMW للمستخدمين مجموعة من المزايا الإضافية بالمقارنة مع الحلول التقليدية:

  • توفير المال: تعد القيادة الكهربائية في طرقات المدينة أرخص من استخدام البنزين أو الديزل في حال كانت السيارة الهجينة المزودة بقابس مشحونة في المنزل أو في مكان العمل بتكلفة منخفضة.
  • الجزء الداخلي يكون دائمًا بدرجة حرارة مناسبة، حتى قبل الدخول إليها. حيث يتضمن التصميم القياسي للسيارة نظام تدفئة إضافية وتكييف إضافي..
  • الكبح يزيد الطاقة: يتم شحن البطارية عند استخدام المكابح. وفي المركبات التقليدية فإن المكابح لا تنتج سوى الحرارة وغبار المكابح.
  • أفضل ما في الجانبين: تضمن الأنظمة الكهربائية الهجينة المزودة بقابس متعة القيادة في المناطق العمرانية، ومتعة قيادة BMW الكلاسيكية على مسافات أطول.
  • تمهيد الطريق نحو المستقبل: نظرًا لأن النظام الهجين المزود بقابس يمكن أن يعمل من دون انبعاثات كربونية، فإنه مؤهل لدخول العديد من المناطق منخفضة الانبعاثات، ويتمتع بامتيازات إضافية لمواقف السيارات والحفاظ على رسوم المرور في المناطق.
  • نوعية حياة أفضل في المدن: من خلال القيادة بالاعتماد على الطاقة الكهربائية، يمكن للسائقين المساهمة بفعالية في تقليل الانبعاثات وضوضاء المرور في المدن.

سيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة تسبب بصمة أصغر لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

لطالما كان هنالك تساؤل حول التأثير البيئي "الحقيقي" للمركبات الهجينة المزودة بقابس، وخاصة في الأسواق التي لا تزال فيها نسبة الطاقة الخضراء التي تستخدمها شبكة الطاقة العامة صغيرة. وقد حصلت مجموعة BMW على توثيق لدورة كاملة لثاني أكسيد الكربون لسيارة BMW X5 xDrive45e الجديدة - بدءًا من شراء المواد الخام وسلسلة التوريد والإنتاج ومرحلة الاستخدام، حتى إعادة التدوير.

وقد كشف ذلك عن أن بصمة ثاني أكسيد الكربون في BMW X5 xDrive45e الجديدة أصغر بنسبة 40 في المائة بالمقارنة مع سيارة BMW X5 xDrive40i الجديدة عند تشغيلها بمتوسط القوة الأوروبية في مرحلة الاستخدام. وعند شحن السيارة بالطاقة الخضراء، يتم تقليل بصمة ثاني أكسيد الكربون بنسبة تصل إلى 70 في المائة.