منتجع جزيرة زايا نوراي أبوظبي يُقدّ...

أسواق

منتجع جزيرة زايا نوراي أبوظبي يُقدِّم علاجات الـ"ريكي" الطبيعية لضيوفه!

أطلق "منتجع جزيرة زايا نوراي" علاجات ريكي في مركز "نوراي سبا" للعلاجات الطبيعية، داخل المنتجع الذي يبعد 12 دقيقةً بالقارب عن جزيرة السعديات في أبوظبي، إذ تدعم علاجات "ريكي" وظائف الجسم الطبيعية لترسيخ الاسترخاء وتوازن الطاقة لكل فرد. ويحتضن المنتجع أجواء تبعث على الراحة والسكينة، فيما تعزز علاجات الـ"سبا" الجديدة تجربة الضيوف، حيث تقدم سيرين وهي أول مدربة علاجات "ريكي" في المنطقة خبرتها ومهارتها مرتين أسبوعيًا. ويُشكّل منتجع "نوراي سبا" ملاذًا طبيعيًا في بيئة وادعة على أطراف جزيرة نوراي، كما يمكن لضيوف المنتجع تجربة مجموعة مختارة من الخدمات والعلاجات التي تصيغ تقنيات السبا التقليدية ضمن علاجات معاصرة، ويتيح أيضًا لرواده

أطلق "منتجع جزيرة زايا نوراي" علاجات ريكي في مركز "نوراي سبا" للعلاجات الطبيعية، داخل المنتجع الذي يبعد 12 دقيقةً بالقارب عن جزيرة السعديات في أبوظبي، إذ تدعم علاجات "ريكي" وظائف الجسم الطبيعية لترسيخ الاسترخاء وتوازن الطاقة لكل فرد.

ويحتضن المنتجع أجواء تبعث على الراحة والسكينة، فيما تعزز علاجات الـ"سبا" الجديدة تجربة الضيوف، حيث تقدم سيرين وهي أول مدربة علاجات "ريكي" في المنطقة خبرتها ومهارتها مرتين أسبوعيًا.

img

ويُشكّل منتجع "نوراي سبا" ملاذًا طبيعيًا في بيئة وادعة على أطراف جزيرة نوراي، كما يمكن لضيوف المنتجع تجربة مجموعة مختارة من الخدمات والعلاجات التي تصيغ تقنيات السبا التقليدية ضمن علاجات معاصرة، ويتيح أيضًا لرواده فرصة الاستمتاع بإطلالات بحرية من أجنحة السبا الفردية الخاصة، بالإضافة إلى استكشاف النباتات والحيوانات في الهواء الطلق، فضلاً عن الاسترخاء في جناح اليوغا.

وتُترجم كلمة "ريكي" حرفيًا عن اللغة اليابانية بمعنى طاقة قوة الحياة الكونية، كما تُوصف هذه العلاجات بأنها "المشافاة بالطاقة"، وهي علاج تكميلي غير جراحي، وتقوم تقنية المشافاة على أساس قدرة المعالِج على نقل الطاقة إلى جسد المريض عن طريق اللمس لتحفيز عملية الشفاء الطبيعية للجسد واستعادة سلامته البدنية والحسية، ويمكن الإحساس بعلاج "ريكي" أثناء الجلسة على شكل تدفق من الطاقة، مع شعور خفيف بالوخز، إضافة إلى الشعور بالدفء أو البرودة.

وتبعد الجزيرة مسافة 12 دقيقةً عن شواطئ أبوظبي برحلة في القارب، وتعتبر الجزيرة فريدة من نوعها بكونها منتجعًا مستقلاً يمتلك 32 سريرًا فندقيًا ضمن فيلل فخمة، كما يمتلك المنتجع مركزًا صحيًا، إلى جانب خمسة منافذ للأطعمة والمشروبات، إلى جانب 23 مسكنًا خاصًا وفيللًا شاطئية.

 


 

قد يعجبك ايضاً