والدورف أستوريا روما كافاليري يجري عمليات تجديد للنادي الإمبراطوري

والدورف أستوريا روما كافاليري يجري عمليات تجديد للنادي الإمبراطوري

فوشيا - خاص

أجرى فندق والدورف أستوريا روما كافاليري، الحائز على العديد من الجوائز، عمليات تجديد وتطوير للنادي الإمبراطوري الحصري، مؤكدًا التزامه بالمحافظة على مكانته كواحد من أفخر الفنادق التي تقدم تجارب مميزة لضيوفها في المدينة الخالدة.

ويشكل النادي الإمبراطوري الواقع في الطابق السابع والمتوفر لضيوف الأجنحة أو الغرف الملكية، واحدًا من أفخر المرافق في الفندق، وقد تم استعاضة التصميم الكلاسيكي القديم بديكور عصري يبعث على الراحة. وتعد اللاونج الحصرية لضيوف الأجنحة والغرف الفندقية والتي تفتح أبوابها يوميًا من الساعة 7 صباحًا حتى الساعة 11 مساءً، المكان الأمثل للاجتماع بالأصدقاء أو القراءة صباحًا، ويقدم قسم البوفيه الذي تم تجديده مؤخرًا الفطور يوميًا وشاي الظهيرة بينما تقدم المأكولات الخفيفة والمشروبات في فترة المساء.

وحول هذا، قال المدير العام لفندق والدورف أستوريا روما كافاليري، أليساندرو كابيلا: “يسرنا أن نقدم للضيوف مستوى جديدًا من الرفاهية في النادي الإمبراطوري، والذي يعتبر النادي الأفخم في روما. ونحن نفتخر بتمكننا من تقديم خدمات كهذه للضيوف بالتزامن مع التحسينات التي أضُيفت على خدمة اللاونج بهدف تقديم تجربة أكثر تفردًا”.

ويتميز فندق روما كافاليري بكونه واحدًا من أجمل الوجهات السياحية في العالم، إذ يركز فوق تلة مطلة على مدينة روما التاريخية ليتيح إطلالات بانورامية أخاذة ممتدًا وسط حديقة متوسطية بمساحة 15 فدانًا وعلى بعد 3 كم عن مدينة الفاتيكان و5 كم عن مركز المدينة النابض بالحياة.

 يتمتع الفندق بتصميم معماري رائع ومرافق فخمة، من بينها مطعم لا بيرغولا للشيف هاينز بيك والحائز على نجمة ميشلان، ونادي جراند سبا الفاخر، فضلًا عن مجموعة من الغرف والأجنحة الرائعة، ومعرض فنيًا يضم منحوتات وتصاميم نادرة.

وقد حاز المنتجع على جائزة أفضل فندق فاخر في إيطاليا وأوروبا ضمن جوائز السفر العالمية. كما يتيح الفندق لضيوفه اختبار العديد من التجارب المثيرة كتجربة قيادة سيارات (السوبركار) الخارقة، والانطلاق في رحلة سياحية لاستكشاف مدينة روما وغيرها الكثير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com