صندوق غامض يكشف مواهب الطهاة في السعودية

صندوق غامض يكشف مواهب الطهاة في السعودية

فوشيا - خاص

يتنافس أبرز طهاة الفنادق بالسعودية في مسابقة طهي جديدة تدعمها الرابطة العالمية لجمعيات الطهاة (وورلد شفس)، وتم إطلاقها كوسيلة للاحتفاء بمواهب الطهي الاستثنائية في المملكة.

وبتأييد من الرابطة العالمية لجمعيات الطهاة من خلال جمعية الطهاة السعوديين وحلقة طاولة الطهاة السعودية، تقام النسخة الافتتاحية من “مسابقة الطهي بين الفنادق – تحدي الصندوق الغامض” تحت مظلة الدورة الخامسة من معرض الفنادق بالمملكة العربية السعودية ٢٠١٧ في مدينة جدة في الفترة من ٤ إلى ٦ أبريل المقبل، والذي سيتم خلاله عرض كل ما يلزم لبناء وتطوير وصيانة الفنادق والمطاعم بالمملكة.

ويجري حاليًا توجيه دعوات إلى سلاسل الفنادق الرائدة في شتى أنحاء المملكة للمشاركة بمحترفي الطهي الأكثر تميزًا لديها في هذه المسابقة التي أشادت بها أصوات المطبخ البارزة على أنها مغامرة جديدة و”فريدة” للسوق السعودي.

وبالاستعانة بمفهوم “الصندوق الغامض” الذي أصبح معروفًا بفضل مسابقات الطهي الدولية، سيتم تزويد كل فريق بنفس المكونات “السرية” التي سيتم كشفها لهم أثناء ذلك اليوم فقط. وسيتم عندئذ تحديهم لاستخدام تلك المواد لتحضير ألذ طبق وأكثره إثارة للاهتمام بقدر الإمكان.

وتعليقًا على هذه المسابقة، قال توماس أيه جوجلر، رئيس الرابطة العالمية لجمعيات الطهاة (وورلد شفس)، التي تعتبر الرابطة الرائدة في هذا المجال: “ستكون هذه هي المرة الأولى التي نجري فيها تحديًا جماعيًا للعمل من صندوق غامض مع تقديم الخدمة أيضًا. وسيكشف هذا النوع من التحدي العيار الحقيقي للطاهي؛ ما يتيح للجمهور الوقوف على شغف فريق كل فندق وخبرته وتفاعله وقدرته على العمل تحت الضغط”.

وفي معرض مناقشته لمكانة الطاهي في السعودية على وجه التحديد، أوضح توماس أن: “أقسام المأكولات والمشروبات بالكامل في الفنادق تعتمد في معظمها على المغتربين من جميع أنحاء العالم، ويمثل ذلك تحديًا في الجمع بين أفكار وثقافات متعددة نحو بيئة عمل متجانسة ومعقدة. ونود أن نحفز جميع الفنادق للاستثمار في عاملين مدربين بشكلٍ سليم وفي فلسفة جيدة فيما يتعلق ببيئة العمل والحداثة”.

ومن جانبه، علق جون سوزارا، مدير معرض الفنادق بالمملكة العربية السعودية: “نظرًا لأن المسافرين المعاصرين، ولا سيما جيل الألفية، أصبحوا أكثر ميلاً إلى المغامرة في ما يتعلق بالمأكولات ، بدأت الفنادق في المملكة العربية السعودية وخارجها تحذو نفس الحذو في عروضها المتعلقة بالمأكولات والمشروبات. وأصبحت الفنادق تقدم خيارات بمأكولات ومشروبات أكثر من أي وقت مضى، بما يغطي مجموعة واسعة من المطابخ والمفاهيم. ونأمل أن نكرم ونحتفي بمواهب الطهي الآخذة في التطور في المملكة من خلال هذه المسابقة”.

وأتفق توماس جوجلر معه في هذا الرأي، مضيفًا: “أتمنى لجميع المتسابقين حظًا طيبًا. وتمثل هذه فرصة رائعة لاستعراض الأساليب والقدرات والابتكارات في الطهي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com