فوشيا جديد فوشيا

ِمن استخدام الحمّام إلى القمل.. بهذه الأساليب تتغلبين على صعوبات تربية طفلك!

تقف الأم حائرة، أمام عدّة مواقف، وفي كيفية التعامل مع أطفالها، وتتساءل، هل أنا أمٌّ "فاشلة"؟.. وحقيقة الأمر، "لا". لكن مراحل تربية الطفل تتطلّب منكِ الحكمة، والمعرفة بالأساليب التربوية، المناسبة لأعمارهم.

لا تقلقي عزيزتي، خبيرة الإقتصاد المنزليّ، سميرة كيلاني، تقدّم لكِ مجموعة من النّصائح حول "مواجهة الصعوبات في تربية أطفالكِ":

تركيزهم في الدّراسة

هل تريدين زيادة تركيز أبنائكِ في المدرسة، ورفع تحصيلهم العلميّ، وتحسين ذاكرتهم، وزيادة قدراتهم على الفَهم، والتعلم.. (اسمعيهم موسيقى موزارت وبالتحديد سوناتا البيانو)، فقد اثبتتْ هذه الموسيقى، قدرتها على تحفيز عمل طرفي الدّماغ، ممّا يعزّز الحفظ والتعلّم، يمكن تحمليها على هواتفهم النقّالة، أو على الكمبيوتر، ويمكنهم سماعها، أثناء الذهاب إلى المدرسة صباحًا.

تعليم الطفل استخدام الحمام

هناك طريقة علميّة، ومثبتة علميًا، تمكّنكِ من تعليم طفلكِ استعمال الحمّام، ومن خلالها يمكن أنْ ينظف طفلكِ بيوم واحد فقط. نعم لا تستغربي، وإليكِ الطريقة:

طبعًا، الأطفال بينهم فروق فردية، ومن الممكن أنْ يتجاوب أحد الأطفال بسرعة، بينما تستغرق العملية من طفل اخر، وقتًا أطول. لذا، ينبغي مراعاة هذه النقطة.

متى تكونين جاهزة لتنظيفه؟ عندما يكون لديكِ الوقت، والصبر، والبال الطويل.. لا تيأسي، ولا تغضبي بسرعة.

متى يكون طفلكِ جاهزًا

عندما تبقى حفّاضته جافّة لعدّة ساعات.

طفلكِ يجلس، ويمشي وحده.

يفهم، ويستخدم مفردات استعمال الحمّام.

يستطيع اتّباع ارشادات معيّنة، ويشير إلى أماكن جسمه.

التهديد، أو الضرب ممنوع، لأنّه إذا خاف، أو غضب، لن تستطيعي إنجاز المهمّة على خير.

حدث مؤسف

عندما يصبح الأطفال في الحضانة، قد تتفاجئين أحيانًا، بضيوفٍ غير مرغوب بهم أبدًا، يلهون على رؤوس أطفالنا.. لا تقولي، سأضع على رأسه كاز.. بل فكّري بذكاء، وازيليهم بالفازلين.. أي ادهني رأسَ طفلكِ بطبقة كثيفة من الفازلين، ثمّ قومي بالإجراءات المناسبة، من تمشيطه، وغسل الشعر بالشامبو المناسب.

 

أخر الأخبار على فوشيا