كيف تحبين ذاتك وتتقبلين مظهرك وشكل جسمك؟
حياتك اهتماماتك
20 سبتمبر 2021 14:25

كيف تحبين ذاتك وتتقبلين مظهرك وشكل جسمك؟

avatar أشرف محمد

هل ترغبين في حب ذاتك؟ ربما أول خطوة يتعين عليك القيام بها هي أن تتقبلي مظهرك وشكل جسمك، بدلا من محاولة حب جسمك كل يوم، رغم أنها فكرة جيدة أيضا.

وربما بدأ يبرز مؤخرا مصطلح ”النظر للجسم بإيجابية“ من خلال الهاشتاغات التي تُطلق على منصات السوشيال ميديا كطريقة للترويج لحب الذات وتقبل شكل الجسم.

والمقصود من هذا المصطلح أو هذا التوجه هو التعايش مع أي عيوب قد تكون ظاهرة بالجسم، الرضا عن شكل جسم وتقبل شكل الأجسام الكبيرة، بغض النظر عن آراء الغير أو نظرات المجتمع، التي تفضل أشكال أجسام على حساب أشكال أخرى.

ونستعرض فيما يلي 5 طرق تساعدك على تقبل مظهرك وشكل جسمك:

حاولي ألا تقارني نفسك بالأخريات

واحد من أبرز الأخطاء التي قد تقعين بها هو انصياعك لآراء غيرك من النساء واهتمامك الزائد بفكرهن ونظرتهن إليك وإلى جسمك ومظهرك، والحقيقة أنك يجب أن تتخلصي من تلك العادة، وأن يكون اهتمامك قاصرا على نفسك، وأن تشغلي نفسك أكثر بتفكيرك، وأن تكوني أكثر قدرة على تحدي خيالاتك وتصوراتك عن نظرات الناس لك ولجسمك، وأن تستبدليها بأنماط تفكير أكثر واقعية وأكثر تحفيزا وإلهاما.

حاولي أن تركزي على صحتك

لك أن تعلمي أن المقصود بتقبل شكل جسمك هو التركيز بالصحة أكثر من المظهر الخارجي، ولهذا، أنت مطالبة بأن تفصلي بين قراراتك المرتبطة بصحتك وبين قراراتك المرتبطة بوزنك أو بشكل جسمك. وما أن تبدئي في تطبيق ذلك النهج، حتى يجب عليك أن تعيدي صياغة أفكارك وتصوراتك عن وزنك وشكل جسمك، خاصة حين يتعلق الأمر مرة أخرى بنوعية القرارات المرتبطة بالحالة والوضعية الصحية.

استلهمي من النساء اللواتي يشبهونك

وهو ما يمكنك فعله من خلال متابعاتك على السوشيال ميديا، حيث ستصادفين بطبيعة الحال كثيرا من النساء ذوات الأجسام المختلفة، ويمكنك أن تستلهمي من النساء صاحبات الأجسام المميزة لتقليدهن والسير على نهجهن للوصول لنفس الغاية.

اعلمي أنك غير مطالبة بالاندماج في عالم السوشال ميديا

خصوصا لو شعرت بأن تواجدك على السوشيال ميديا سيضر بك وسيأخذك لمناطق قد تؤثر على طريقة تفكيرك تجاه مظهرك أو شكل جسمك، وحينها يجب أن تبتعدي لبعض الوقت، أو أن تتوقفي عن استخدام تلك المنصات بشكل نهائي حفاظا على نفسيتك.

اجعلي جسمك شيئا منفصلا بعيدا عن أفكار ونظرات الناس

إذ ينصح بالبدء في تثمين دور جسمك وتقدير ما يفعله من أجلك، بدلا من تقديره لشكله أو هيئته، ويجب أن تعترفي بدوره وجدواه فيما تقومين به من أنشطة يومية، وهو الفكر الذي سيحميكِ من أفكار وتصورات الجمال من منظور المحيطين بك.