تزوّجت حبيبها المريض قبل وفاته بيوم...

اهتماماتك

تزوّجت حبيبها المريض قبل وفاته بيوم.. والفيديو يقلب الإنترنت!

حققت امرأة نيوزيلندية حلم حبيبها المريض، فدخلت القفص الذهبي معه قبل يوم واحد من وفاته، لتثير اهتمام وسائل إعلام بلادها بموقفها النبيل. ويعاني نافار هربرت، البالغ من العمر 22 عامًا، من ورم خبيث في المخ، بعد أن تم تشخصيه قبل أشهر، غير أن حالته الصحية تدهورت بسرعة كبيرة، وعلى إثر ذلك؛ أقامت حبيبته ميا فالواسر حفل زفافهما يوم الاثنين الماضي في كوينزلاند، ثم توفي أمس الثلاثاء. ووثق مقطع فيديو تداولته وسائل الإعلام النيوزيلندية، لقطات من حفل زفاف هربرت وفالواسر الرومانسي، كما تم نشره على صفحة "غو فند مي"، التي أنشأتها الفتاة لجمع الأموال، لإعادة جثة نافار إلى مسقط رأسه في

حققت امرأة نيوزيلندية حلم حبيبها المريض، فدخلت القفص الذهبي معه قبل يوم واحد من وفاته، لتثير اهتمام وسائل إعلام بلادها بموقفها النبيل.

ويعاني نافار هربرت، البالغ من العمر 22 عامًا، من ورم خبيث في المخ، بعد أن تم تشخصيه قبل أشهر، غير أن حالته الصحية تدهورت بسرعة كبيرة، وعلى إثر ذلك؛ أقامت حبيبته ميا فالواسر حفل زفافهما يوم الاثنين الماضي في كوينزلاند، ثم توفي أمس الثلاثاء.

ووثق مقطع فيديو تداولته وسائل الإعلام النيوزيلندية، لقطات من حفل زفاف هربرت وفالواسر الرومانسي، كما تم نشره على صفحة "غو فند مي"، التي أنشأتها الفتاة لجمع الأموال، لإعادة جثة نافار إلى مسقط رأسه في أوتوروهانجا، نيوزيلندا.

وتفاعلت وسائل الإعلام البريطانية مع القصة، حيث قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن أصدقاء وعائلة العريس المريض قاموا بمساعدته على أكمل وجه قبل زفافه، ليظهر بأبهى حلة حتى يشعر بجو من الحب والسعادة، وسط حضور كبير من المدعووين.

كما كتبت حبيبته رسالة وداع مؤثرة قالت فيها:"قلبي مثقل بالحزن والهموم.. لقد فقدت زوجي وأعز حبيب وصديق.. أشعر بسيل من الحب والدعم من الأسرة والأصدقاء.. هذا وقت عصيب، لكنني أستمد قوتي من هذا الدعم".