اهتماماتك

أم تتبرّع بـ500 لتر من حليبها "الفائض" لأطفال آخرين!

أم تتبرّع بـ500 لتر من حليبها "الفا...

محتوى مدفوع

حالة نادرة تعانيها أم أمريكية، تدعى تابيثا فروست، وتلك الحالة تعرف باسم "متلازمة فرط در اللبن"، حيث تدرّ تلك الأمّ لبنًا طبيعيًا يزيد 3 أضعاف عن اللّبن الذي تفرزه أيّ أم أخرى! وتضطّر تابيثا، المقيمة في كاليفورنيا، نتيجة لذلك الإنتاج الغزير، أنْ تفرغ ثدييها كل 3 ساعات، وأفادتْ تقارير بهذا الصّدد، بأنّها تفرز ما يقرب من 90 أوقية حليب طبيعيّ كلّ يوم، ولا يذهب من تلك الكمية سوى 25 أوقية فقط، لابنتها، كليو، التي تبلغ من العمر 8 أشهر. ولكي لا تهدر تلك الكمية المتبقّية، قرّرت تابيثا، أن تتبرّع بالجزء الفائض للرضّع الذين يعانون حساسية من اللبن الصناعيّ، أو الأطفال

حالة نادرة تعانيها أم أمريكية، تدعى تابيثا فروست، وتلك الحالة تعرف باسم "متلازمة فرط در اللبن"، حيث تدرّ تلك الأمّ لبنًا طبيعيًا يزيد 3 أضعاف عن اللّبن الذي تفرزه أيّ أم أخرى!

وتضطّر تابيثا، المقيمة في كاليفورنيا، نتيجة لذلك الإنتاج الغزير، أنْ تفرغ ثدييها كل 3 ساعات، وأفادتْ تقارير بهذا الصّدد، بأنّها تفرز ما يقرب من 90 أوقية حليب طبيعيّ كلّ يوم، ولا يذهب من تلك الكمية سوى 25 أوقية فقط، لابنتها، كليو، التي تبلغ من العمر 8 أشهر.

ولكي لا تهدر تلك الكمية المتبقّية، قرّرت تابيثا، أن تتبرّع بالجزء الفائض للرضّع الذين يعانون حساسية من اللبن الصناعيّ، أو الأطفال الذين يولدون قبل الأوان المحدّد لهم، وذلك في الحالات، التي ربّما لم تبدأ فيها أمّهات هؤلاء الأطفال، في إفراز حليبها الطبيعيّ بعد.

وقالت تابيثا، إنّها تُقدِم على إفراز الفائض من حليبها الطبيعيّ، أينما تواجدتْ، وأنّها لا تكترث بمكان تواجدها، موضّحة أنّها تتعامل مع المسألة، وكأنّها وظيفة بدوام كامل، يتعيّن عليها إنجازها. وأشارتْ، إلى أنّ الكمية، التي تبرّعت بها حتى الآن، تُقدّر بما يقرب من 500 لتر.

 

تعليقات

مقالات ذات صلة