اهتماماتك

بهذه الخطوات.. تخلّصي من هاجس "عدم الأمان مع الشريك"!

بهذه الخطوات.. تخلّصي من هاجس "عدم...

الشعور بعدم الأمان في أي علاقة سبب رئيس لفقدان السعادة، وضياع أجمل الأوقات في القلق والتوتر، لهذا دائما ما تبحث المرأة عن الأمان في العلاقة وتحاول الحفاظ عليها لأطول فترة ممكنة، لكنها لا تدرك أنها قد تفقدها بسبب الخوف والغيرة والشك الدائم الذي تعيش فيه. وللحفاظ على علاقة قوية وراسخة مع الشريك لأطول فترة ممكنة، هناك خطوات يجب اتباعها للتخلص من القلق أهمها: الحفاظ على الاستقلالية حفاظ المرأة على حياتها الخاصة واستقلاليتها المالية والاجتماعية والاستمرار في عملها وعلاقاتها الجيدة مع أصدقائها يمنحها بعض الشعور بالأمان في حال حدوث أي أزمة مع شريكها أو انفصالهما. تقليل الاعتماد العاطفي دائمًا ما يكون

الشعور بعدم الأمان في أي علاقة سبب رئيس لفقدان السعادة، وضياع أجمل الأوقات في القلق والتوتر، لهذا دائما ما تبحث المرأة عن الأمان في العلاقة وتحاول الحفاظ عليها لأطول فترة ممكنة، لكنها لا تدرك أنها قد تفقدها بسبب الخوف والغيرة والشك الدائم الذي تعيش فيه.

وللحفاظ على علاقة قوية وراسخة مع الشريك لأطول فترة ممكنة، هناك خطوات يجب اتباعها للتخلص من القلق أهمها:

الحفاظ على الاستقلالية

حفاظ المرأة على حياتها الخاصة واستقلاليتها المالية والاجتماعية والاستمرار في عملها وعلاقاتها الجيدة مع أصدقائها يمنحها بعض الشعور بالأمان في حال حدوث أي أزمة مع شريكها أو انفصالهما.

تقليل الاعتماد العاطفي

دائمًا ما يكون الشريك مصدر سعادة، لكن أفضل علاقة أن يكون هناك مصادر أخرى للسعادة يمكن الاعتماد عليها عاطفيا وعدم الاكتفاء بالشريك فقط، وإعطاء أهمية لكل من العلاقة الأسرية وعلاقات الصداقة.

تقدير الذات

انعدام الأمان غالبا ما يرتبط بانخفاض تقدير الذات، لذلك يجب التدريب على بناء الثقة في نفسك وقدراتك.

طلب المساعدة

لا تخجلي أو تتردي في طلب المساعدة من الآخرين أو المتخصصين في حال وجود أي مشكلة، لأن الأمر قد يكون أوهامًا ولا توجد مشكلة إلا في عقلك فقط.

اترك تعليقاً