اهتماماتك

بالصور.. طفلة تولد بشعر كثيف وكأنها ترتدي شعرًا مستعارًا

محتوى مدفوع

ولدت هذه الفتاة الجميلة التي تبلغ من العمر ثمانية أشهر بشعر كثيف لدرجة أن من لا يعرفها يعتقد بأنها ترتدي شعراً مستعاراً. وتقول والدة الطفلة فيليبا رابيتس، من مدينة تشيلمسفورد بمقاطعة إسكس بإنجلترا، إن ابنتها تلفت الانتباه أينما تذهب بسبب شعرها الأسود السميك. وأضافت أمها البالغة من العمر 27 عاماً أنه يتم استوقافها ما لا يقل عن خمس مرات كلما أخذت ابنتها خارج المنزل حتى تقنع المارة بأن شعرها طبيعي. وتقول فيليبا إن من يرى ابنتي يعتقد أنها دمية وكثيراً ما يسألها الناس عن ما إذا كانت ترتدي شعرًا مستعاراً. وأضافت: "في أي مكان نذهب إليه يستوقفنا المارة خمس مرات

ولدت هذه الفتاة الجميلة التي تبلغ من العمر ثمانية أشهر بشعر كثيف لدرجة أن من لا يعرفها يعتقد بأنها ترتدي شعراً مستعاراً.

وتقول والدة الطفلة فيليبا رابيتس، من مدينة تشيلمسفورد بمقاطعة إسكس بإنجلترا، إن ابنتها تلفت الانتباه أينما تذهب بسبب شعرها الأسود السميك.

وأضافت أمها البالغة من العمر 27 عاماً أنه يتم استوقافها ما لا يقل عن خمس مرات كلما أخذت ابنتها خارج المنزل حتى تقنع المارة بأن شعرها طبيعي.

وتقول فيليبا إن من يرى ابنتي يعتقد أنها دمية وكثيراً ما يسألها الناس عن ما إذا كانت ترتدي شعرًا مستعاراً.

وأضافت: "في أي مكان نذهب إليه يستوقفنا المارة خمس مرات على الأقل بسبب شعرها ويكون أول رد فعل من الجميع هو يا إلهي هل هذا الشعر حقيقي؟".

وكانت بيلا محل انتباه الجميع منذ يوم ولادتها، عندما اصطفت القابلات حتى تلقين نظرة على أكثر مولودة لديها شعر كثيف رأينها على الإطلاق.

وتقول فيليبا، التي تعمل مصممة مواقع على الإنترنت، إن ابنتها تمتلك جسداً صغيراً، حيث يبلغ وزنها أقل من 5 كيلوغرامات ما يجعلها تبدو أكثر مثل الدمية.

وأضافت: "حجم ابنتي دائماً ما كان صغيراً جداً ولكننا نمزح بأن الشيء الوحيد الذي ينمو فيها هو شعرها".

وقالت فيليبا: "بخلاف حجم بيلا الصغير فهي تتمتع بصحة جيدة جداً ونقوم بعمل بعض الاختبارات الجينية لها حتى نتمكن من محاولة معرفة السبب وراء صغر حجمها".

واختتمت بأن بيلا تجذب انتباه الكثير من الناس لأن حجمها صغير للغاية ولا يستطيع الناس فهم كيف تمتلك هذا الشعر الكثيف في تلك المرحلة من عمرها.

اترك تعليقاً