اهتماماتك

لا تقلقي من "المقابلات الرسمية"... وإليكِ خطوات النجاح !

لا تقلقي من "المقابلات الرسمية"......

أحيانًا ينتابكِ القلق والإحراج خلال المقابلات الرسمية، ولا تعرفين كيف ستتصرفين مع من حولك، فهم ليسوا أصدقاءً مقربين وليسوا أغراباً، وأنتِ مجبرة على التواصل معهم. ويُعد فن إتيكيت المقابلات الرسمية، من أهم الفنون التي يجب تعلمها في الحياة، لا سيما أنّكِ ستتعرضين لها غالبًا خلال حياتك العملية، ويجب أن لا تشعري بالضيق والتوترتجاهها، فإليكِ بعض النصائح في فن المقابلات الرسمية: الابتسامة  تساعدكِ الابتسامة في أخذ الانطباع الأول عنك، وهي أول ما يجذب الشخص إلى الحديث معك، ويجب أن تكون ابتسامةً هادئةً تدل على لطفك وثقتك بنفسك، ويجب ألا تكون عريضةً تبرز أسنانك بشكل يثيرالريبة، ولا أن تكون خجِلةً تدل على

أحيانًا ينتابكِ القلق والإحراج خلال المقابلات الرسمية، ولا تعرفين كيف ستتصرفين مع من حولك، فهم ليسوا أصدقاءً مقربين وليسوا أغراباً، وأنتِ مجبرة على التواصل معهم.

ويُعد فن إتيكيت المقابلات الرسمية، من أهم الفنون التي يجب تعلمها في الحياة، لا سيما أنّكِ ستتعرضين لها غالبًا خلال حياتك العملية، ويجب أن لا تشعري بالضيق والتوترتجاهها، فإليكِ بعض النصائح في فن المقابلات الرسمية:

الابتسامة 

تساعدكِ الابتسامة في أخذ الانطباع الأول عنك، وهي أول ما يجذب الشخص إلى الحديث معك، ويجب أن تكون ابتسامةً هادئةً تدل على لطفك وثقتك بنفسك، ويجب ألا تكون عريضةً تبرز أسنانك بشكل يثيرالريبة، ولا أن تكون خجِلةً تدل على شخصيةٍ غير واثقةٍ بنفسها.

لغة العينين

التواصل بالعينين يجعل الشخص الذي يتحدث معك يشعر باهتمامك وتركيزك معه، أما إذا تجنبت النظر إليه أثناء حديثه، فذلك سيشعره بعدم الارتياح تجاهك وعدم اهتمامك بالحديث، بالإضافة إلى عدم ثقتك بنفسك وعدم الارتياح، ما يجعله يحاول إنهاء الحديث معك بأسرع طريقة ممكنة.

المصافحة 

مصافحة اليد بحرارة، من أكثرالأشياء التي تُزيل الحواجز بين الأشخاص أثناء المقابلات الرسمية، ويجب أن تكون المصافحة حارة ليس بالضغط على يد من تصافحه حتى تؤلمه، ولكن من خلال أن تجعل الشخص يشعر بالاطمئنان والود أثناء المصافحة.

المشي والجلوس

أكثر العلامات التي تدل على الاحترام والذوق أثناء المقابلات الرسمية هى المشي خلف من تقابلينه والجلوس بعده، وعليك أن تلفتي النظر إلى ذلك، بأن تشيري له للأمام عند السير و تقولي له “تفضل”، وعند الوصول للمقعد تقولي له أيضًا "تفضل"، أما إذا أصرّ على أن تكوني أنتِ في المقدمة كونكِ أنثى، فلا تجادليه واستجيبي للطلب.

الاهتمام

أيًا كان الهدف من المقابلة، فلا يجب أن تبدأي بالحديث عن الهدف مباشرةً، بل اسألي الشخص الذي تقابلينه عن أحواله ثم اعتذري له عن كون هذه المقابلة ستعطّله بعض الوقت، ولا تُكثري الحديث حتى لا يشعرأنك ثرثارة، ثم ابدئي في الحديث عن الهدف وعرض أفكارك بشيء من الإيجاز والتوضيح دون إخلال أوتطويل.

اللباقة

من الأفضل موازنة حديثك بين الجدية والمزح حتى لا ينفر الشخص منك، والاعتماد على اللين واللطافة والابتعاد عن السخرية.

إنهاء المقابلة

في نهاية المقابلة يجب أن تخبريه بأنك سُررّت بالمقابلة، وتخبريه بأنه شخص لطيف، ولكن دون مبالغة، ثم تعتذرين عن تعطيله مرة أخرى، وتصافحينه بحرارة وتستأذني وتمضي بخطوات هادئةٍ غير سريعة أومتوترة.

تعليقات

مقالات ذات صلة