حياتك

لا تجادلي أمك.. لأنها على حق!

لا تجادلي أمك.. لأنها على حق!

الأمومة منصب مرموق، لا تنجح فيه كل النساء، ولكن أغلبهن يكتسبن فيه مع الوقت الحكمة الكافية، التي تُمكنهن من تقديم النصيحة والمعلومة الصحيحة، التي تفيدك ولن تضرك أبدا.. للأم نظرة خاصة لكل الأمور، فهي مرّت بكل المراحل التي تمرين بها أنت حالياً، فهي كانت طفلة ثم مراهقة ثم زوجة وأم وجدة .. وحتى إن تغيرت ظروف الحياة، إلا أن حكمتها غالبا تصلح في كل مكان وزمان .. إليك أبرز الأشياء، الذي تبرع فيها الأمهات وتكون على حق دائما، ويستحسن أن لا تجادليها فيها :  التمييز بين الصديق الصالح والسيئ : تتمتع الأم بقدرة خارقة، على التمييز بين صديقتك الصالحة أو

الأمومة منصب مرموق، لا تنجح فيه كل النساء، ولكن أغلبهن يكتسبن فيه مع الوقت الحكمة الكافية، التي تُمكنهن من تقديم النصيحة والمعلومة الصحيحة، التي تفيدك ولن تضرك أبدا..

للأم نظرة خاصة لكل الأمور، فهي مرّت بكل المراحل التي تمرين بها أنت حالياً، فهي كانت طفلة ثم مراهقة ثم زوجة وأم وجدة .. وحتى إن تغيرت ظروف الحياة، إلا أن حكمتها غالبا تصلح في كل مكان وزمان ..

إليك أبرز الأشياء، الذي تبرع فيها الأمهات وتكون على حق دائما، ويستحسن أن لا تجادليها فيها :

 التمييز بين الصديق الصالح والسيئ :

تتمتع الأم بقدرة خارقة، على التمييز بين صديقتك الصالحة أو السيئة، وأحيانا  تتفاجئين بحكمها على إحدى الصديقات وتمتعضين من حديثها، لكنك تكتشفين فيما بعد أنها كانت على حق، فمعرفتك بالبشر نقطة  في بحر خبرتها ..

 الإقناع :

جل الأمهات يملكن قدرة إقناع غير طبيعية، فما تقدمه لك من معلومات، كافية بأن تجعلك تقومين بما تريده هي وأنت مستسلمة، لأنها تناقشك بالبراهين والدلائل، لهذا لا تدخلي معها في جدال عقيم، لأنك ستسلمين غالبا .. وسترفعين الراية البيضاء في أقرب فرصة !

رادار المشاعر :

تمتلك الامهات رادارا خاصا لمعرفة مشاعرك، فسبحان من وهبها هذه القدرة، فحزنك وفرحك ومضرك... مفضوحين عندها، لذا لا تحاولي أبدا إخفاء مشاعرك عنها، لأنكِ مفضوحة أمامها، ويفضل أن تكوني صريحة وتبوحي بما تخفينه ..

تحويل رفض الوالد إلى قبول :

وبما أنها ملكة الإقناع بامتياز، فهي ستمارس نفس الدور إذا أرادت أن تقنع والدك بما يرفضه، ما عليكِ إلا أن توكلي لها الأمر، وتنتظري الأخبار السعيدة.. لأنها قادرة على ذلك وبامتياز ..

 الافتخار بإنجازاتك !

لن تشعري بأن ما تقومين به ذو أهمية كبيرة، إلا عندما تسمعين أمك تتحدث عنه مع العائلة والأصدقاء، فهي تضيف كل أنواع البهارات لتقدمك إلى الجميع على أنك المرأة الخارقة، سواء في دراستك أو عملك أو حتى في حياتك الأسرية... ما يجعلك تتمنين أن يراك الجميع بتلك النظرة.. فاحرصي أن تكوني مصدر فخرها دائما ..

نصائح الجمال

والدتك ستقدم لك الوصفات الطبيعية والخلطات الشعبية، لتهتمي بجمالك وإطلالتك، وستكون على حق غالبا، لأنها تقدم لك نصائح مجربة من قبل وتأكدت من نجاحها بنفسها، يمكنك أن تستعيني بها أكثر من خبيرات التجميل، لأنها على دراية بما يناسبك أكثر ..

لا وجود للغيرة !

الأم هي الشخص الوحيد الذي يتمنى أن يراكِ أنجح وأجمل منه، ولن تشعر بالغيرة تجاهك (إلا في بعض الحالات المرضية طبعا)، كوني صادقة مع والدتك، لأن كل الحب والسعادة ستستمدينه منها ...

اترك تعليقاً