حياتك

متى تتحقق المساواة في الراتب بين المرأة والرجل؟

متى تتحقق المساواة في الراتب بين ال...

محتوى مدفوع

يبدو أن التمييز العنصري بين رواتب الرجال والنساء لن يجد طريقًا للحل قريبًا، إذ كشفت دراسة حديثة أن 23.5 مليون نسمة في أمريكا يتقاضون الحد الأدنى للأجور، والأمر الأكثر خطورة هو أن 19 مليونا منهم نساء. نشر هذه الأرقام معهد "Institute for Women’s Policy Research " وجامعة أوكفسام الأمريكية. ولفتت الدراسة إلى أن التحول نحو توظيف عمال بالحد الأدنى للأجور سيرتفع في المستقبل، ما يعني أن النساء سيبقين في هذه الدوامة من الدخل المحدود، وتحديدا من الأقليات والمهاجرين. وتتقاضى هذه الفئة من السيدات العاملات أقل من 15 دولارا في الساعة. أما الوظائف التي يكثر وجود النساء فيها فكانت السكرتاريا والقطاع

يبدو أن التمييز العنصري بين رواتب الرجال والنساء لن يجد طريقًا للحل قريبًا، إذ كشفت دراسة حديثة أن 23.5 مليون نسمة في أمريكا يتقاضون الحد الأدنى للأجور، والأمر الأكثر خطورة هو أن 19 مليونا منهم نساء.

shutterstock_66710074

نشر هذه الأرقام معهد "Institute for Women’s Policy Research " وجامعة أوكفسام الأمريكية.

ولفتت الدراسة إلى أن التحول نحو توظيف عمال بالحد الأدنى للأجور سيرتفع في المستقبل، ما يعني أن النساء سيبقين في هذه الدوامة من الدخل المحدود، وتحديدا من الأقليات والمهاجرين.

وتتقاضى هذه الفئة من السيدات العاملات أقل من 15 دولارا في الساعة. أما الوظائف التي يكثر وجود النساء فيها فكانت السكرتاريا والقطاع الصحي والمحلات التجارية والمطاعم والعناية بالأطفال والتعليم والتجميل والخدمات الشخصية وتنظيف البيوت.

ثلث النساء العاملات في هذه القطاعات أمهات، و15% منهن أمهات عزباوات، أي تعتمد أسرتهن على دخل واحد بسبب غياب الأب.

وحذر الباحثون من اتساع الفجوة بين رواتب الرجال والنساء، مطالبين برفع الحد الأدنى للأجور ومراقبة الرواتب وتعزيز قوانين المساواة وحقوق المرأة في إجازات مرضية مدفوعة.

الجدير بالذكر أن نظام الدفع في قطاعات وظيفية متعددة في أمريكا تتم بالساعة وبالتقاعد، ولا يتمتع العاملون فيها بتأمين صحي أو الحق في إجازات سنوية ومرضية. ويتم خصم كل يوم غياب من راتب الموظف أو الموظفة.

اترك تعليقاً