الحمل والولادة

هل ممارسة العلاقة الحميمة أثناء الأشهر الأولى من الحمل آمنة ؟

هل ممارسة العلاقة الحميمة أثناء الأ...

محتوى مدفوع

تبدي بعض النساء حذرا في ممارسة العلاقة الحميمة، خلال فترة الحمل، ويتساءلن عن مدى خطورة هذه الممارسة بعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، وما إن كانت تؤدي إلى الإجهاض أو أي مشكلات أخرى. ماذا يحدث بعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل؟ يؤكد الأطباء أنه في تلك الفترة يتغير جسم المرأة، إذ يصبح أكثر ليونة واعوجاجًا، كما يتغير حجم الثديين ويصبحان أكثر حساسية، ويبدأ البطن بالبروز قليلاً. وتبدو معظم النساء أكثر جمالا أمام المرآة، وبالتالي قد ينجذب الرجل لزوجته أكثر وأكثر. والأهم أن المرأة تعود لحياتها الطبيعية، حيث تتخلص بعد مرور 3 أشهر من حالات الغثيان، كما تعود إليها الشهية والطاقة

تبدي بعض النساء حذرا في ممارسة العلاقة الحميمة، خلال فترة الحمل، ويتساءلن عن مدى خطورة هذه الممارسة بعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، وما إن كانت تؤدي إلى الإجهاض أو أي مشكلات أخرى.

ماذا يحدث بعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل؟

shutterstock_389911216

يؤكد الأطباء أنه في تلك الفترة يتغير جسم المرأة، إذ يصبح أكثر ليونة واعوجاجًا، كما يتغير حجم الثديين ويصبحان أكثر حساسية، ويبدأ البطن بالبروز قليلاً.

وتبدو معظم النساء أكثر جمالا أمام المرآة، وبالتالي قد ينجذب الرجل لزوجته أكثر وأكثر.

والأهم أن المرأة تعود لحياتها الطبيعية، حيث تتخلص بعد مرور 3 أشهر من حالات الغثيان، كما تعود إليها الشهية والطاقة مجددًا.

ويؤكد الخبراء أن معظم النساء يتشجعن أكثر على ممارسة العلاقة الحميمة مع أزواجهن، وتزداد هذه الرغبة قوة، خصوصًا وأن الطرفين يعرفان أن العلاقة الحميمة ستتعرض لبعض الاهتزازات بعد الولادة والانشغال بالطفل وضيق الوقت.

وأكد الخبراء أن ممارسة العلاقة الحميمة في تلك الفترة آمن وليس خطيرًا على الإطلاق، إلا أن بعض النساء اللواتي يعانين من مشاكل أو تعقديات في الحمل، فمن الأفضل لهن الأخذ بنصيحة الطبيب حتى لا تحدث أي مضاعفات.

تعليقات

مقالات ذات صلة