عمليات تجميل

آنا فاريس: لست نادمة على جراحة تكبير الثدي.. وهذه نصيحتي للنساء

آنا فاريس: لست نادمة على جراحة تكبي...

محتوى مدفوع

تحدثت النجمة الأمريكية آنا فاريس 41 عامًا، بصراحة عن خضوعها لعملية تكبير الثدي، وأكدت على شعورها بالارتياح وأنها ليست نادمة على الإطلاق، كونها اتخذت هذا القرار الرائع. وشرحت آنا الأسباب قائلة: "انفصلت عن زوجي وأنا في الثلاثين من عمري، وقت انتهاء تصوير فيلم (ذي هاوس باني) ثم أكملت فيلما آخر، فشعرت برغبة عارمة في التغيير، لأواكب كل هذه التطورات في حياتي، وكنت أشعر بالضيق والحرج من شكل صدري الصغير، لذا قررت إجراء هذه الجراحة وكانت رائعة حقًا، وحققت نتائجها بنجاح زاد من ثقتي بنفسي". وتابعت: ترددت كثيرا في البداية، وشعرت بالتخبط والإرتياب والخوف من النتائج، لكنني فكرت بتأن وتسلحت بالقوة

تحدثت النجمة الأمريكية آنا فاريس 41 عامًا، بصراحة عن خضوعها لعملية تكبير الثدي، وأكدت على شعورها بالارتياح وأنها ليست نادمة على الإطلاق، كونها اتخذت هذا القرار الرائع.

وشرحت آنا الأسباب قائلة: "انفصلت عن زوجي وأنا في الثلاثين من عمري، وقت انتهاء تصوير فيلم (ذي هاوس باني) ثم أكملت فيلما آخر، فشعرت برغبة عارمة في التغيير، لأواكب كل هذه التطورات في حياتي، وكنت أشعر بالضيق والحرج من شكل صدري الصغير، لذا قررت إجراء هذه الجراحة وكانت رائعة حقًا، وحققت نتائجها بنجاح زاد من ثقتي بنفسي".

وتابعت: ترددت كثيرا في البداية، وشعرت بالتخبط والإرتياب والخوف من النتائج، لكنني فكرت بتأن وتسلحت بالقوة والشجاعة، وقررت زراعة الثدي وكان قرارًا صائبًا".

واختتمت: "على المرأة أن تعرف ماذا تريد وتسعى لتحقيقه، دون خوف أو تردد؛ فهي صاحبة القرار في النهاية، ولا تخجل من علاج مشاكلها الجسدية، للظهور بكامل أنوثتها وجمالها، وأيا كان قرارها سواء بتقويم الأسنان أو تبييض شعرها، أو تركيب الاكسنتيشن أو زراعة الثدي والجراحات المهبلية، فلا تكترث لما يقال عنها ما دامت تفعل ما يرضيها ويزيد من ثقتها بنفسها".

                           

آنا فاريس ممثلة أمريكية، اشتهرت بدور البطولة في سلسلة أفلام سكيري موفي في أجزائه الأربعة، وجسدت في هذه الأفلام دور سيندي كامبيل، وتزوجت من بن اندرا وانفصلت عنه العام 2008، كما تزوجت كريس برات وانفصلت عنه العام 2009.

اترك تعليقاً