العادة الشهرية

شدة أوجاع الولادة مرتبطة بآلام الدورة الشهرية

شدة أوجاع الولادة مرتبطة بآلام الدو...

معظم النساء يشعرن بآلام الدورة الشهرية سواء أكانت خفيفة أم شديدة إلا أن الكثير منهن يتحملن تلك الآلام ويمضين في حياتهن المعتادة. غير أن تقريرا طبيا صدر حديثاً أكد أن الآوان قد حان للاهتمام بآلام الدورة الشهرية لأنها تعكس مدى الألم الذي ستشعر به المرأة خلال المخاض والولادة. وبحسب التقرير فإن ألم الدورة الشهرية العادي يصبح خفيفا بتقدم المرأة بالسن في حين تلاحظ الكثير من النساء أن الألم يتسحن بعد الولادة. وقالت الدكتورة داشا فيلدر أخصائية صحة المرأة في أستراليا: "إن ألم الدورة الشهرية يكون على حاله خلال الدورة غير أن ألم الولادة يبدأ خفيفا ويزداد حتى ولادة الطفل." وأشارت

معظم النساء يشعرن بآلام الدورة الشهرية سواء أكانت خفيفة أم شديدة إلا أن الكثير منهن يتحملن تلك الآلام ويمضين في حياتهن المعتادة.

غير أن تقريرا طبيا صدر حديثاً أكد أن الآوان قد حان للاهتمام بآلام الدورة الشهرية لأنها تعكس مدى الألم الذي ستشعر به المرأة خلال المخاض والولادة.

وبحسب التقرير فإن ألم الدورة الشهرية العادي يصبح خفيفا بتقدم المرأة بالسن في حين تلاحظ الكثير من النساء أن الألم يتسحن بعد الولادة.

وقالت الدكتورة داشا فيلدر أخصائية صحة المرأة في أستراليا: "إن ألم الدورة الشهرية يكون على حاله خلال الدورة غير أن ألم الولادة يبدأ خفيفا ويزداد حتى ولادة الطفل."

وأشارت إلى أن ألم الدورة الشهرية يحدث عندما تتقلص عضلات الرحم في حين ينفتح عنق الرحم بحوالي سم واحد.

وأفادت بأن التقلصات تكون عادة خفيفة لدرجة أن المرأة لا تشعر بها إلا أن بعض النساء يشعرن بالألم الخفيف أو المبرح.

أما خلال الولادة فإن عنق الرحم ينفتح بحوالي 10 سم من أجل مرور الجنين وعادة ما يحدث الألم المشابه لألم الدورة الشهرية في البداية.

وأضافت الدكتورة داشا بأن التقلصات تحدث كل نصف ساعة أو 20 دقيقة وفي البداية تشابه ألم الدورة الشهرية مضيفة :"أنا شخصيا مررت في هذه التجربة ثلاث مرات خلال ولادة أطفالي وأستطيع التأكيد كطبيبة وكأم بأن ذلك صحيح."

وقالت إن المرأة قد لا تشعر بأي ألم في المراحل الأولى للمخاض وأن بعضهن قد لا يدركن بأنهن دخلن في المخاض.

وأضافت :" من الطبيعي أن بعض النساء لا يذهبن للمستشفى قبل أن يصل انفتاح عنق الرحم إلى أربعة أو خمسة سنتيمترات.... ولكن عندما يصل الانفتاح إلى سبعة سنتيمترات فإن ذلك يعني وصولهن للمرحلة الانتقالية والتي يصل الألم فيها إلى درجة غير مريحة."

لماذا تكون الدورة الشهرية مؤلمة لبعض النساء وغير مؤلمة لأخريات؟

عندما يتقلص جدار الرحم فإن ذلك يؤدي إلى الضغط على الأوعية الدموية في الرحم مما يتسبب في قطع تدفق الدم وبالتالي الأكسجين وهو ما يحدث الألم في الرحم.

وفي هذه الحالة تكون هناك مواد كيميائية تحدث الألم بعد انقطاع الأكسجين في حين تكون هناك أيضاً مواد كيميائية أخرى تدعى "بروستاجلاندين" التي تؤدي إلى تقلصات إضافية في الرحم وبالتالي زيادة الألم. ومن غير المعروف تماما لماذا تشعر بعض النساء بألم أشد إلا أن أجسامهن قد تكون فيها نسب أكبر من "بروستاجلاندين" ما يعني أنهن يتعرضن لألم أشد من غيرهن.

اترك تعليقاً