هذا العصير يمكن أن يخفف نوبة "النقرس"

تغذية

هذا العصير يمكن أن يخفف نوبة "النقرس"

يمكن أن يكون التهاب المفاصل منهكًا للغاية؛ إذ تُعرف النوبات المؤلمة التي تؤثر على مفصل واحد في كل مرة باسم داء "النقرس" الذي تشمل أعراضه التورم والاحمرار والشعور بالحرارة في المنطقة المصابة. والنقرس هو نوع من التهاب المفاصل الناجم عن زيادة حمض يوريك الدم عندما يكون هناك الكثير من هذا الحمض في الجسم؛ إذ يتحول تراكمه إلى بلورات تستقر بين المفاصل. وأشارت دراسة نشرت في مجلة "التهاب المفاصل والعلاجات" في لندن إلى أن مشروبا باردا واحدا يمكن أن يساعد في تقليل تكرار نوبات النقرس، لافتة إلى أنه بناءً على التجارب الأخيرة ثبت أن عصير الكرز يخفض مستويات حمض البوليك في

يمكن أن يكون التهاب المفاصل منهكًا للغاية؛ إذ تُعرف النوبات المؤلمة التي تؤثر على مفصل واحد في كل مرة باسم داء "النقرس" الذي تشمل أعراضه التورم والاحمرار والشعور بالحرارة في المنطقة المصابة.

والنقرس هو نوع من التهاب المفاصل الناجم عن زيادة حمض يوريك الدم عندما يكون هناك الكثير من هذا الحمض في الجسم؛ إذ يتحول تراكمه إلى بلورات تستقر بين المفاصل.

وأشارت دراسة نشرت في مجلة "التهاب المفاصل والعلاجات" في لندن إلى أن مشروبا باردا واحدا يمكن أن يساعد في تقليل تكرار نوبات النقرس، لافتة إلى أنه بناءً على التجارب الأخيرة ثبت أن عصير الكرز يخفض مستويات حمض البوليك في الجسم.

وعلاوة على ذلك، فإن منتجات الكرز "تحتوي على مستويات عالية من الأنثوسيانين"، والتي تمتلك خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة بحسب الدراسة.

وأوضحت الدراسة أنها استندت على تجربة شملت بيانات 633 مريضًا بالنقرس ومقارنة تواتر نوبات النقرس لأولئك الذين استهلكوا والذين لم يستهلكوا الكرز، مشيرة إلى أن تناول الكرز على مدار يومين أدى إلى انخفاض خطر الإصابة بنوبات النقرس بنسبة 35%.

img

واقترحت الدراسة أيضا طرقًا أخرى لمنع هجمات ونوبات النقرس في المستقبل بما فيها خفض الوزن والحد من استهلاك الكحول وتقليص تناول اللحوم الحمراء.

وأضافت أن "تغيير أو إيقاف الأدوية المرتبطة برفع مستويات حمض يوريك الدم مثل مدرّات البول قد يساعد أيضًا في تخفيف نوبات النقرس، إلى جانب استخدام العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات مثل ايبوبروفين والمنشطات والكولشيسين.

وقالت: "سيكون العيش مع النقرس أقل إيلامًا بكثير إذا اخترت أنشطة سهلة على المفاصل وخاصة المشي والسباحة وركوب الدراجات الهوائية.... والحقيقة أن كل دقيقة من النشاط لها أهميتها وأي نشاط أفضل من لا شيء".

وتابعت الدراسة: "البقاء نشطًا هو أيضًا طريقة جيدة لفقدان الوزن أو الحفاظ عليه؛ ما يقلل الضغط الذي تشعرين به على المفاصل. والحفاظ على الوزن أو فقدان الوزن الزائد يعتبر مفيدًا بشكل خاص إذا كنت تعانين من التهاب المفاصل في الوركين أو الركبتين".

ونبٌهت الدراسة إلى أن نوبة النقرس عادة ما تستمر من خمسة إلى سبعة أيام ثم يبدأ التحسن، مشيرة إلى أنها لن تسبب ضررا دائما إذا تم تلقّي العلاج المناسب.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً