تغذية

الماء الدافىء مع الليمون صباحا سلاح ذو حدّين.. وأضراره لم تكوني لتعرفيها من قبل!

الماء الدافىء مع الليمون صباحا سلاح...

محتوى مدفوع

كثير من الاشخاص يشربون كأس من الماء الدافىء مع الليمون في الصباح الباكر، بدعوى أنه يزيل عسر الهضم ويمنع الجفاف لكن الأطباء لهم رأي آخر، وهو أنّ هذه العادة تلحق ضرراً بالغاً بالأسنان. ووفقاً للدكتورة راها سيبيهرارا من عيادة سوتز للأسنان في لندن، فإنّ شرب هذه الكأس كل صباح سيتلف مينا الأسنان ويزيد حساسيتها ويؤدي إلى ظهور بقع صفراء على الأسنان. وقالت :"ما يسبب هذا التلف هو ارتفاع نسبة الحموضة في الليمون ولذلك فإن شرب الماء الساخن مع الليمون كل صباح يؤدي إلى تلف دائم في مينا الأسنان وحساسية زائدة مع الوقت إضافة إلى اصفرار واضح". وأضافت :"البعض يظن أن

كثير من الاشخاص يشربون كأس من الماء الدافىء مع الليمون في الصباح الباكر، بدعوى أنه يزيل عسر الهضم ويمنع الجفاف لكن الأطباء لهم رأي آخر، وهو أنّ هذه العادة تلحق ضرراً بالغاً بالأسنان.

ووفقاً للدكتورة راها سيبيهرارا من عيادة سوتز للأسنان في لندن، فإنّ شرب هذه الكأس كل صباح سيتلف مينا الأسنان ويزيد حساسيتها ويؤدي إلى ظهور بقع صفراء على الأسنان.

وقالت :"ما يسبب هذا التلف هو ارتفاع نسبة الحموضة في الليمون ولذلك فإن شرب الماء الساخن مع الليمون كل صباح يؤدي إلى تلف دائم في مينا الأسنان وحساسية زائدة مع الوقت إضافة إلى اصفرار واضح".

وأضافت :"البعض يظن أن تنظيف الأسنان بالفرشاة مباشرة بعد شرب الماء الساخن والليمون سيمنع أي ضرر، لكن هذا الاعتقاد خاطئ لأنه على العكس سيزيد الضرر بمينا الأسنان... لذلك علينا التقليل من هذا الشراب قدر الإمكان".

ونصحت الدكتورة راها هؤلاء الذي يصرون على شرب الماء الساخن مع الليمون في الصباح، أن لا ينظفوا أسنانهم بالفرشاة مباشرة بل عليهم الانتظار نحو ساعتين.

كما نصحت بضرورة تناول هذا الشراب عن طريق انبوب (قشة) بسرعة لتفادي ملامسة الشراب للأسنان وتقليل الضرر والقيام بغرغرة الفم بالماء، لإزالة مفعول الحموضة مشيرة إلى ضرورة زيارة طبيب الأسنان في حال ملاحظة التلف.

تعليقات

مقالات ذات صلة