مكملات الطاقة قبل التمارين.. هل تضر بصحتك؟
صحة ورشاقة تمارين رياضية
20 سبتمبر 2022 6:46

مكملات الطاقة قبل التمارين.. هل تضر بصحتك؟

avatar أشرف محمد

ربما لو أنك من هواة ممارسة الرياضة، لسبق لك أن تساءلت من قبل عن جدوى مكملات الطاقة التي يتم تناولها قبل ممارسة التمارين، بهدف رفع مستوى النشاط والحيوية.

إذ إن أكثر ما يشغل بال بعضهم بخصوص تلك المكملات هو ما إن كانت فعالة أو مجدية من ناحية، وما إن كانت آمنة الاستخدام من ناحية أخرى، وهو ما يجعلهم في حيرة من أمرهم بهذا الخصوص.

ولهذا سنحاول إبراز المزيد من المعلومات حول هذا الموضوع في سياق السطور التالية، لتتعرفي على تفاصيل أكثر تفيدك فيما يتعلق بهذا الأمر.

ما هي مكملات الطاقة قبل التمارين؟

2022-09-11-4

ردت على ذلك خبيرة اللياقة البدنية، ميليسا موريس، بقولها ”مكملات الطاقة قبل التمارين هي نوع من المكملات الغذائية الرياضية التي تحتوي على مكونات يعتقد أنها تحسن الأداء الرياضي. وهناك بعض المكونات التي ثبت من خلال الدراسات أنها إما أن ترجئ التعب وتعزز مستويات الطاقة أو تساعد على تعزيز وتيرة الاستشفاء بشكل جيد“.

كما تحتوي تلك المكملات على كافيين، بيتا ألانين، أحماض أمينية، فيتامين بي وكذلك الكرياتين الذي يساعد في الإبقاء على مستوى اليقظة والحيوية أثناء ممارسة التمارين. وتأتي تلك المكملات في صورة مشروبات، كبسولات، علكة أو مكملات سائلة.

بعض من فوائد مكملات الطاقة قبل التمارين

إلى جانب دورها في تعزيز مستويات الطاقة وزيادة مستوى اليقظة والانتباه أثناء التمارين، فإن هناك مجموعة أخرى من الفوائد التي يمكن أن تقدمها تلك المكملات، كما يأتي:

1- تحسين تدفق الدم

ربما تعمل تلك المكملات التي تحتوي على كافيين على زيادة تدفق الدم؛ لأن تلك المادة المنبهة تعمل عن طريق توسيع الأوعية الدموية والسماح للدم بالتحرك على نطاق أكبر.

2- زيادة التركيز

يمكن لتلك المكملات أن تزيد مستوى التركيز من خلال الكافيين لكن على المدى القصير.

3- تحسين وقت الاستشفاء

يمكن لتلك المكملات أن تحسن قدرة الجسم على إفراز مادة الكرياتين التي تُخزَّن في عضلات الهيكل العظمي، تساعد في إنتاج الطاقة والقوة العضلية وتحسن بالتبعية وقت الاستشفاء.

هل مكملات الطاقة قبل التمارين ضارة بالصحة؟

2022-09-BeFunky-collage__ذذذ_ط-6

ليس معنى أن تلك المكملات تقدم لك كل هذه الفوائد أنها جيدة بالنسبة لك، فهي مصنعة من مكونات متنوعة، ولا توجد طريقة مؤكدة تتيح لك معرفة طريقة تفاعل جسمك معها، ومن ثم لا توجد إجابة حاسمة وواضحة عن هذا السؤال، نظرا لاختلاف طريقة تفاعل الجسم مع مكونات كهذه من شخص لآخر.

ولهذا فإنك لو كنت قلقة من استخدام تلك المكملات، فالأصح هو الرجوع لخبير التغذية لمعرفة ما إن كانت تناسبك أم لا.

بعض من الآثار الجانبية لتلك المكملات

– قد تسبب خفقانا بالقلب.

– قد تؤثر على مستويات ضغط الدم في حالة تناول أدوية.

– قد تضر بمرض السكري، لذا ينصح بتناول الطعام قبل ممارسة الرياضة.

– قد تضر بهؤلاء الذين يتعرضون لآثار سلبية جراء تناول الكافيين.

– قد تتسبب نتيجة ما بها من كافيين في الإصابة بتوتر، قلق، صعوبة بالنوم واضطرابات بالمعدة.

– قد تضر أنواع منها بجهود إنقاص أو ضبط الوزن نظرا لاحتوائها على نسب عالية من السعرات.

– قد تتسبب في حدوث جفاف، يؤدي بدوره إلى الشعور بتقلصات، دوخة وصداع.