ريجيم

بعد خسارة 50 كيلو غرامًا .. عارضة تكشف أسرار إنقاص وزنها! (صور)

بعد خسارة 50 كيلو غرامًا .. عارضة ت...

محتوى مدفوع

رغم كل الصعوبات التي كانت في مخيلة العارضة الألمانية الشابة، أنجيلينا دينك، وهي في بداية رحلة تخلصها من وزنها الزائد، إلا أنها كانت مصرة على المضي قدما في طريقها لتحقيق الهدف الذي تبتغيه وهو إنقاص وزنها الذي كان يقدر بـ 118 كيلوغراماً! وهي الغاية التي تمكنت في الأخير من تحقيقها، وأرجعت الفضل في ذلك إلى عاملين أساسيين هما المداومة على ممارسة الرياضة والحمية التي تعرف بحمية الصوم المتقطع. وبالفعل، نجحت أنجيلينا في التخلص من  50 كيلوغراما وبات وزنها الآن 70 كيلوغراما، وما زالت تبذل الجهد للحفاظ على ما حققته، خصوصا بعدما بدأت تشعر بالثقة والقوة بعد تغير هيئتها للأفضل. وأوصت

رغم كل الصعوبات التي كانت في مخيلة العارضة الألمانية الشابة، أنجيلينا دينك، وهي في بداية رحلة تخلصها من وزنها الزائد، إلا أنها كانت مصرة على المضي قدما في طريقها لتحقيق الهدف الذي تبتغيه وهو إنقاص وزنها الذي كان يقدر بـ 118 كيلوغراماً!

وهي الغاية التي تمكنت في الأخير من تحقيقها، وأرجعت الفضل في ذلك إلى عاملين أساسيين هما المداومة على ممارسة الرياضة والحمية التي تعرف بحمية الصوم المتقطع.

وبالفعل، نجحت أنجيلينا في التخلص من  50 كيلوغراما وبات وزنها الآن 70 كيلوغراما، وما زالت تبذل الجهد للحفاظ على ما حققته، خصوصا بعدما بدأت تشعر بالثقة والقوة بعد تغير هيئتها للأفضل.

وأوصت أنجيلينا كل من يواجهن صعوبات لإنقاص أوزانهن أن يبدأن هذا التمرين الذي يعرف بتمرين "كروس فيت" – وهو خليط من تمارين الأيروبكس وتمارين وزن الجسم ( أو ما يعرف بالتمرين السويدي ) – فهو خيار ممتاز يمكنهن اللجوء إليه في البداية لتحقيق النتائج التي يرجونها بشكل سريع وفعال، كما نوهت إلى أنها لم تكن تقضي وقتا طويلا في الجيم، بل خصصت جدولا خاصا والتزمت به تماما.

وتابعت أنجلينا "أعيش الآن لكي أعتني بنفسي وبجسمي. فالجسم هو معبدك وهو منزلك الذي يجب أن تهتمي به لأقصى درجة ممكنة، وقد تمكنت من تغيير هيئتي وأنا فخورة بذلك".

اترك تعليقاً