د. نادر صعب يكشف أهمية البوتوكس في التخلص من نوبات الصداع

صحة ورشاقة

د. نادر صعب يكشف أهمية البوتوكس في التخلص من نوبات الصداع

  قال طبيب التجميل الدكتور نادر صعب، إن الحل الأنسب للتخلص من صداع الرأس المزمن، هو اللجوء إلى حقن البوتوكس التي تساعد في التخلص من نوبات الألم التي يعاني منها المريض لساعات طويلة، والتي تدفعه لتناول الكثير من المسكنات. واعتبر دكتور نادر صعب، أن حقن البوتوكس قد تقلل من المعاناة من هذه المشكلة، وذلك للدور الفاعل الذي يقوم به البوتوكس، من خلال منع الناقلات العصبية الحامل لإشارات الألم، من الوصول للنهايات العصبية حول الرأس والرقبة. وأشار الدكتور نادر صعب إلى أنه لا يعتبر حقن البوتوكس المستخدمة في علاج الصداع حلًا دائمًا ونهائيًا، بل سيكون هناك حاجة لتكرار حقن البوتوكس حول مناطق الألم مرة كل 12 أسبوع، للتخلص من الآلام. وأضاف أنه من الممكن أن يتم الحقن بمنطقة معينة أكثر من غيرها، في حال كان الألم فيها أكثر شدة، ومن ثم سينتظر المريض فترة معينة عادة ما تكون من 2-3 أسابيع من بعد البدء بالعلاج، لكي يلاحظ النتائج الفعلية. وفي السياق نفسه، أكدت العديد من الدراسات أنه للحصول على النتائج المرجوة لا بد من اللجوء إلى حقن البوتوكس، الذي يستغرق دقائق، في الجبهة وفوق الحاجبين وبينهما وقاعدة الجمجمة والرقبة. الفيديو أعلاه، يعرض خلاله طبيب التجميل الدكتور نادر صعب، أهمية حقن البوتوكس في منطقة الرأس للتخلص من مشكلة الصداعِ.

 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً