"التكست نك" مرض تسببه التكنولوجيا.. ما هو وكيف تتجنّبيه؟

"التكست نك" مرض تسببه التكنولوجيا.. ما هو وكيف تتجنّبيه؟

  • الأربعاء 25 أغسطس 2021 14:40 2018-10-20 10:50:33

رغم الفوائد العديدة والتغيرات التي أحدثتها التكنولوجيا في حياتنا إلا أن سوء استخدامها ترك أثاره السلبية علينا لاسيما عند الأطفال واليافعين خاصة مع ازدياد عدد ساعات التعرض للأجهزة الذكية على اختلاف أنواعها وأحجامها، دون مراعاة لقواعد الجلوس الصحيحة والمدة الزمنية المثالية.

يخبرنا الدكتور يحيى رسلان أخصائي تقويم العمود الفقري عن شكل جديد من المرض يصيب العمود الفقري وفقرات الرقبة بالتحديد أو ما يسمى علميا ”التكست نك“ وهو ناتج عن الانحناء لفترة طويلة أثناء الدردشة أو اللعب أو حتى العمل على الهواتف النقالة أو أجهزة المحمول وهو مرض يتناسب طردا مع زيادة استخدام الأجهزة الذكية، إلا أن المشكلة قد تنحصر ونتلافى أخطارها إذا أتقنا فن الجلوس الصحيح بحيث تكون الشاشة التي نتصفحها بموازاة بؤرة النظر دون الانحناء للأسفل على حد تعبير الدكتور رسلان.

كما يشير الدكتور إلى أهمية ممارسة الرياضة وخاصة السباحة للمحافظة على صحة العمود الفقري، لأن السباحة تحافظ على استقامة العمود الفقري ومنع الغضاريف من الانزلاق، وفي حالة الجلوس الطويل الذي تفرضه طبيعة العمل، ينصح بأخذ فاصل كل ساعة لتحريك الرقبة وشدها في اتجاهات مختلفة، كذلك الأمر فيما يتعلق بالظهر يمكن تغير وضعية الجلوس لتحريك الفقرات.

ويؤكد الدكتور يحيى أن صحة العظام والعمود الفقري لا تقتصر على الجلوس والحركة بل يمكن أن يشكل الغذاء والحصول على الفيتامينات اللازمة مثل فيتامين ”د“ والكالسيوم عاملا مهما يجب عدم إغفاله.

قد يعجبك ايضاً