هل جربتِ بذور الشيا لإنقاص وزنكِ؟.....

صحة ورشاقة

هل جربتِ بذور الشيا لإنقاص وزنكِ؟.. إليكِ طريقةً للاستفادة منها!

يكثر الحديث هذه الأيام عبر مواقع التواصل الاجتماعي وفي مقدمتها إنستغرام عن بذور الشيا، تلك البذور السوداء الصغيرة التي تعد مصدرًا غنيًا بالبروتين وأحماض أوميغا 3 الدهنية والألياف، وكلها عناصر مغذية ومفيدة بشكل كبير لصحة الإنسان. ويمكن أن تساعد كل هذه الألياف الموجودة في بذور الشيا في إنقاص الوزن بكل تأكيد، فزيادة مقدار ما يتحصل عليه الجسم من الألياف يمكن أن يساعد على تحقيق أهداف فقدان الوزن وفقًا لما ورد في دراسة نُشِرَت نتائجها في حوليات الطب الباطني. وبالإضافة لذلك، تعد تلك البذور مصدرًا غنيًا بالبروتين الذي يلعب دورًا مهمًا بالنسبة لجهود إنقاص الوزن، وثبت من خلال إحدى الدراسات أن

يكثر الحديث هذه الأيام عبر مواقع التواصل الاجتماعي وفي مقدمتها إنستغرام عن بذور الشيا، تلك البذور السوداء الصغيرة التي تعد مصدرًا غنيًا بالبروتين وأحماض أوميغا 3 الدهنية والألياف، وكلها عناصر مغذية ومفيدة بشكل كبير لصحة الإنسان.

ويمكن أن تساعد كل هذه الألياف الموجودة في بذور الشيا في إنقاص الوزن بكل تأكيد، فزيادة مقدار ما يتحصل عليه الجسم من الألياف يمكن أن يساعد على تحقيق أهداف فقدان الوزن وفقًا لما ورد في دراسة نُشِرَت نتائجها في حوليات الطب الباطني.

وبالإضافة لذلك، تعد تلك البذور مصدرًا غنيًا بالبروتين الذي يلعب دورًا مهمًا بالنسبة لجهود إنقاص الوزن، وثبت من خلال إحدى الدراسات أن رفع نسبة البروتين بالطعام لـ30% يقلل نسبة السعرات اليومية بحوالي 450 سعرة؛ وهو ما يساعد على فقدان ما يقرب من 11 رطلاً من وزن الجسم على مدار 12 أسبوعًا.

لكن ما شدد عليه الباحثون في الوقت نفسه هو أن فقدان الوزن يرتبط في الأول والأخير بكامل النظام الغذائي وبنظام التمرينات الرياضية وليس بتناول طعام واحد بعينه.

هل هناك آثار جانبية لتناول بذور الشيا؟

img

يوضح الباحثون في البداية أن مقدار وجبة من بذور الشيا هو حوالي أوقية واحدة أو معلقتان كبيرتان، وأن السبب وراء هذا المقدار المحدود هو عدم زيادة ما يتحصل عليه الجسم من ألياف بشكل كبير ومفاجئ حتى لا يصاب الأشخاص بانتفاخ وإسهال، لاسيما إن كانوا معتادين على تناول كميات قليلة جدًا من الألياف في السابق.

ما هي الطريقة الصحيحة لتناول بذور الشيا؟

يمكنك سيدتي إضافة تلك البذور لنظامك الغذائي بمنتهى البساطة، فيمكنك رشها على علبة زبادي أو مزجها في مشروبك الصباحي، ويمكنك تناولها كما هي أو محمصة أو مطبوخة، كما يمكنك خلطها مع 3 ملاعق كبيرة من المياه لاستبدالها بالبيض عند تحضير العجينة الخاصة بأي من المخبوزات، فهي بديل رائع للبيض بهذا الشكل.