أصيبت بشلل دائم أثناء سهرها لمشاهدة...

صحة ورشاقة

أصيبت بشلل دائم أثناء سهرها لمشاهدة التلفزيون.. فما القصّة؟

حالة غريبة وفريدة من نوعها، تعرّضت لها شابّة بريطانيّة، إثر إصابتها بشلل دائم، بعد أنْ فقدت الحسّ في ساقيها، أثناء سهرها لمشاهدة التلفزيون في وقت متأخّر من اللّيل. وكانت تلك الشّابّة، وتدعى ايميلي أوفيرتون، 23 عامًا، تجلس على الأريكة رفقة صديقها، لمشاهدة إحدى مباريات رياضة المصارعة، لتكتشف فجأة أنّها عاجزة عن النّهوض. وأثّر تعرّضها لهذا الموقف الصّادم على هذا النّحو غير المتوقّع، تمّ نقلها للمستشفى، وهناك شَخَّصَ الأطبّاء إصابتها بمرض يعرف بالتشوّه الشرياني الوريدي (AVM)، وهو اضطراب نادر ينتج عن تشابك الأوعية الدمويّة على أو قرب العمود الفقري. ويُتَوقَّع الآن أنْ تعيش ايميلي بقيّة حياتها على كرسيّ متحرّك. ورغم مرورها

حالة غريبة وفريدة من نوعها، تعرّضت لها شابّة بريطانيّة، إثر إصابتها بشلل دائم، بعد أنْ فقدت الحسّ في ساقيها، أثناء سهرها لمشاهدة التلفزيون في وقت متأخّر من اللّيل.

وكانت تلك الشّابّة، وتدعى ايميلي أوفيرتون، 23 عامًا، تجلس على الأريكة رفقة صديقها، لمشاهدة إحدى مباريات رياضة المصارعة، لتكتشف فجأة أنّها عاجزة عن النّهوض.

img

وأثّر تعرّضها لهذا الموقف الصّادم على هذا النّحو غير المتوقّع، تمّ نقلها للمستشفى، وهناك شَخَّصَ الأطبّاء إصابتها بمرض يعرف بالتشوّه الشرياني الوريدي (AVM)، وهو اضطراب نادر ينتج عن تشابك الأوعية الدمويّة على أو قرب العمود الفقري. ويُتَوقَّع الآن أنْ تعيش ايميلي بقيّة حياتها على كرسيّ متحرّك.

ورغم مرورها بتلك المحنة الشّديدة، لكنّ ايميلي كشفت، عن أنّها كانت تعاني من آلام خفيفة عند المشي على قدميها، وهي بسنّ الـ 12. لكنّها كانت تتكيّف مع تلك الآلام، التي كانت تأتيها على هيئة نوبات، ثمّ تختفي، بينما لم تُشَخَّص الحالة حينها كما ينبغي.

وللتّأكيد على صمودها، أشارت ايميلي، إلى أنّها تطمح في المشاركة بأولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصّة، عام 2024، خاصّة بعد اكتشافها، أنّ لديها الموهبة في رياضة الرّماية.