صحة ورشاقة

دراسة .. سرطان الثدي قد يعاود الظهور بعد مدة تصل لـ 20 عاماً

دراسة .. سرطان الثدي قد يعاود الظهو...

نبّهت دراسة بريطانية حديثة إلى أن مرض سرطان الثدي من الممكن أن يعاود الظهور بعد مرور فترة تصل لـ 20 عاماً من تشخيص الإصابة بالمرض في المرة الأولى. ووجد باحثون من جامعة أوكسفورد أن المرض من الممكن أن "يبقى كامناً" على مدار سنوات ثم يعاود الظهور بعد فترة طويلة من إخبار المرضى بزوال الخطر. وأوضح الباحثون أنه قد يتم إخبار السيدات في المستقبل بأن يواصلنَ تناول العقاقير الهرمونية لمدة أطول من مدة الخمس سنوات الحالية لمنع ظهور الأورام مرة أخرى. وتوصل الباحثون لتلك النتيجة بعد تحليلهم بيانات من 88 تجربة سريرية شارك بها 62923 سيدة، خضعنَ جميعهنّ للعلاج، واتضح شفاؤهنّ

نبّهت دراسة بريطانية حديثة إلى أن مرض سرطان الثدي من الممكن أن يعاود الظهور بعد مرور فترة تصل لـ 20 عاماً من تشخيص الإصابة بالمرض في المرة الأولى. ووجد باحثون من جامعة أوكسفورد أن المرض من الممكن أن "يبقى كامناً" على مدار سنوات ثم يعاود الظهور بعد فترة طويلة من إخبار المرضى بزوال الخطر.

وأوضح الباحثون أنه قد يتم إخبار السيدات في المستقبل بأن يواصلنَ تناول العقاقير الهرمونية لمدة أطول من مدة الخمس سنوات الحالية لمنع ظهور الأورام مرة أخرى.

وتوصل الباحثون لتلك النتيجة بعد تحليلهم بيانات من 88 تجربة سريرية شارك بها 62923 سيدة، خضعنَ جميعهنّ للعلاج، واتضح شفاؤهنّ من المرض بعد مرور 5 أعوام، ومن ثم توقفنَ عن تناول العقاقير.

لكن بمتابعة الحالة الصحية للسيدات، تبين معاودة ظهور المرض بعد مرور 15 عاماً من انتهاء كورسات العلاج الخاصة بهنّ، أي بعد 20 عاماً من بدء تشخيص إصابتهنّ بالمرض، وهو ما استرعى اهتمام الجميع.

وعلق على ذلك دكتور هونغشاو بان، الباحث الرئيسي بالدراسة من جامعة أوكسفورد، بقوله: "من الجدير بالملاحظة أن سرطان الثدي من الممكن أن يبقى نائماً لفترة طويلة جداً، ومن ثم يبدأ بالانتشار بعدها بسنوات، وهو ما يجب الانتباه إليه".

اترك تعليقاً