صحة ورشاقة

شعورِك بالملل في المستشفى قد يُعَرِّضُك لمشكلات صحية أكثر خطورة

شعورِك بالملل في المستشفى قد يُعَرّ...

محتوى مدفوع

إن اضطرتك الظروف إلى البقاء في المستشفى بضعة أيام، فلا داعي لأن تنقلي لنفسك الشعور بالضيق والملل؛ لأن ذلك لن يعمل إلا على إطالة فترة بقائك في المستشفى. ووجد باحثون من خلال دراسة بحثية أجروها مؤخراً بهذا الخصوص أن شعور العزلة الذي قد ينتابك أثناء مكوثك للعلاج في المستشفى يزيد من خطر تعرضك لمشكلات صحية أكثر خطورة، وهو ما يجب الانتباه إليه حتى لا تتفاقم الأمور بشكل أكبر. وخلص تقرير أعده مجلس مجالس الصحة المجتمعية في ويلز خلال شهر ديسمبر الماضي إلى أن كثيراً من المرضى يشعرون بمرور الوقت بصورة بطيئة للغاية أثناء تواجدهم في المستشفيات، وهو ما يؤدي في

إن اضطرتك الظروف إلى البقاء في المستشفى بضعة أيام، فلا داعي لأن تنقلي لنفسك الشعور بالضيق والملل؛ لأن ذلك لن يعمل إلا على إطالة فترة بقائك في المستشفى.

ووجد باحثون من خلال دراسة بحثية أجروها مؤخراً بهذا الخصوص أن شعور العزلة الذي قد ينتابك أثناء مكوثك للعلاج في المستشفى يزيد من خطر تعرضك لمشكلات صحية أكثر خطورة، وهو ما يجب الانتباه إليه حتى لا تتفاقم الأمور بشكل أكبر.

وخلص تقرير أعده مجلس مجالس الصحة المجتمعية في ويلز خلال شهر ديسمبر الماضي إلى أن كثيراً من المرضى يشعرون بمرور الوقت بصورة بطيئة للغاية أثناء تواجدهم في المستشفيات، وهو ما يؤدي في أغلب الأحيان إلى شعورهم بالوحدة والاكتئاب.

ولهذا طالب الباحثون أقارب وأصدقاء الشخص المريض بضرورة مفاجأته بالزيارات من وقت لآخر ومهاداته بأشياء غير متوقعة لكي يتخلص من الشعور بالملل وبالتالي مساعدته على صفاء ذهنه وتسريع وتيرة شفائه للمغادرة سريعاً.

اترك تعليقاً