صحة ورشاقة

هذه الهرمونات هي المسؤولة عن زيادة الوزن عند النساء!

هذه الهرمونات هي المسؤولة عن زيادة...

أصبح مؤكداً أن فقدان الوزن غير مرتبط بالنظام الغذائي فقط، فليس من السهل فقدان الوزن بوجود خلل هرموني. السيطرة على الهرمونات أمر صعب، نظراً للعوامل العديدة التي تؤثر على توازنها. ورغم أن جسم المرأة معتاد على تذبذب الهرمونات، إلا أن عدم التوازن المزمن يجعلها عرضة للسمنة التي قد تؤدي إلى إصابتها بكثير من الأمراض. إليك الهرمونات المسؤولة عن زيادة وزنك وما عليك فعله حيال ذلك. الغدة الدرقية الغدة الدرقية تفرز هرمونات تنظم عملية التمثيل الغذائي، والنوم، ومعدل ضربات القلب، وغيرها، وغالباً ما يرتبط قصور الغدة الدرقية بزيادة الوزن، والاكتئاب، والإمساك، والتعب، وارتفاع الكولسترول، وتباطؤ معدل ضربات القلب. فإذا كانت زيادة

أصبح مؤكداً أن فقدان الوزن غير مرتبط بالنظام الغذائي فقط، فليس من السهل فقدان الوزن بوجود خلل هرموني.

السيطرة على الهرمونات أمر صعب، نظراً للعوامل العديدة التي تؤثر على توازنها. ورغم أن جسم المرأة معتاد على تذبذب الهرمونات، إلا أن عدم التوازن المزمن يجعلها عرضة للسمنة التي قد تؤدي إلى إصابتها بكثير من الأمراض.

إليك الهرمونات المسؤولة عن زيادة وزنك وما عليك فعله حيال ذلك.

الغدة الدرقية

الغدة الدرقية تفرز هرمونات تنظم عملية التمثيل الغذائي، والنوم، ومعدل ضربات القلب، وغيرها، وغالباً ما يرتبط قصور الغدة الدرقية بزيادة الوزن، والاكتئاب، والإمساك، والتعب، وارتفاع الكولسترول، وتباطؤ معدل ضربات القلب. فإذا كانت زيادة وزنك بسبب اختلال الغدة الدرقية، عليك تجنب تناول الخضروات النيئة وتناول الطعام المطبوخ جيداً، والملح المعالج باليود، والأطعمة الغنية بالزنك كالمحار وبذور اليقطين وزيت السمك ومكملات فيتامين د.

الأنسولين

الأنسولين هرمون يفرزه البنكرياس، واستهلاك الأطعمة المصنعة والمشروبات المحلاة صناعياً والوجبات السريعة يمكن أن تؤدي إلى مقاومة الأنسولين، مما يتسبب في ارتفاع مستويات السكر في الدم، وهذا يؤدي إلى زيادة الوزن والإصابة بالسكري. لذلك افحصي مستوى السكر في الدم دائماً ومارسي الرياضة أربع ساعات أسبوعياً. وتجنبي تناول الطعام المصنع والوجبات السريعة، وأكثري من تناول الخضار الورقية والفواكه والأسماك والمكسرات، وزيت الزيتون، وبذور الكتان مع شرب الماء بكثرة.

اللبتين

أو هرمون الشبع الذي يخبرك متى يجب أن تتوقفي عن الأكل. الزيادة في إفراز هذا الهرمون يحدث بسبب الإفراط في استهلاك الأطعمة ذات المحتوى العالي من سكر الفركتوز، ما يجعل الدماغ يتوقف عن تلقي إشارة وقف الأكل، وهذا يؤدي إلى زيادة الوزن. لعلاج هذا الخلل، عليك النوم لساعات كافية، فالحرمان من النوم يسبب خللاً في إفراز اللبتين. تناولي وجبة صغيرة كل ساعتين، وتجنبي تماماً الحلويات. تناولي الخضار الورقية ذات اللون الداكن واستهلكي الكثير من الماء.

الغريلين

المعروف باسم "هرمون الجوع" ويساعد على تحفيز الشهية، والمستويات العالية من الغريلين في مجرى الدم تؤدي إلى زيادة الشهية وبالتالي زيادة الوزن، لعلاج ذلك تناولي 6 وجبات صغيرة يومياً وأكثري من الفواكه الطازجة والخضروات والبروتين والألياف الغذائية والدهون الصحية. اشربي كوباً ونصف الكوب من الماء قبل وجبة الطعام بعشرين دقيقة.

الإستروجين

المستويات العالية أو المنخفضة من هرمون الإستروجين يمكن أن تؤدي إلى زيادة الوزن. وسبب ارتفاع مستويات هذا الهرمون هو إما إفراط الجسم في إنتاج هذا الهرمون عن طريق خلايا المبيض، أو بسبب استهلاك لحوم الحيوانات التي تمت تغذيتها بالمنشطات والهرمونات.عادة يصبح مستوى الإستروجين أقل لدى النساء قبل انقطاع الدورة الشهرية وهو ما يؤدي إلى زيادة الوزن، وخاصة في الجزء السفلي من الجسم.

عليك تجنب تناول اللحوم المصنعة وشراء اللحوم ذات المصادر الطبيعية، وتناولي الحبوب الكاملة والخضروات الطازجة، والفواكه، واحرصي على ممارسة الرياضة بشكل منتظم.

الكورتيزول

وظيفة هرمون الكورتيزول هي تنظيم استهلاك الطاقة وتحديد أي نوع من الطاقة يحتاجها الجسم للقيام بوظيفة معينة. لكن نمط الحياة المتوتر وعادات الأكل السيئة، تؤدي إلى إفراز مزيد من الكورتيزول الذي يؤدي إلى زيادة إفراز الإنسولين، ويحفز نمو الخلايا الدهنية.

أهم ما يجب عمله هو الحد من مستويات التوتر والقيام بأشياء تحبينها وقضاء وقت أطول مع العائلة والأصدقاء والتوقف عن القلق بشأن ما يفكر به الناس مع تكريس ساعة يومياً لممارسة التنفس العميق، واليوغا، والتأمل والنوم بشكل كافٍ، بالإضافة إلى تجنب الأطعمة المصنعة، والمقلية.

التستوسترون

تنتج النساء مستويات قليلة من هرمون التستوسترون الذي يساعد على حرق الدهون، ويقوي العظام والعضلات، ويحسن الرغبة الجنسية لدى النساء، لكن التقدم في العمر والإجهاد يقلل بشكل كبير من إفرازه. ولزيادة مستواه لديك تناولي الأطعمة الغنية بالألياف، كبذور الكتان وبذور اليقطين والحبوب الكاملة. بالإضافة إلى ممارسة الرياضة وتناول فيتامين C ومكملات الزنك والبروتين التي ترفع من مستويات هذا الهرمون.

البروجسترون

توازن هرموني البروجسترون والإستروجين ضروري لتعمل وظائف الجسم بشكل صحيح. لأن انخفاض مستوى البروجسترون من ثم الإستروجين يمكن أن يؤدي في نهاية المطاف إلى زيادة الوزن والاكتئاب. لتحسين مستوى البروجسترون تجنبي استهلاك اللحوم المصنعة ومارسي الرياضة وتمارين التنفس العميق وتجنبي التوتر.

الميلاتونين

الميلاتونين هرمون يحافظ على إيقاع الساعة البيولوجية، أي النوم والاستيقاظ. النوم في غرفة مظلمة يرفع من مستويات الميلاتونين مما يحسن أداء الجسم، ويساعد على بناء العضلات ويزيد من كثافة العظام أثناء النوم. لتحسين مستويات هذا الهرمون عليك النوم في غرفة مظلمة لما لا يقل عن سبع ساعات، وعدم تناول الطعام مباشرة قبل النوم. وتناول اللوز والكرز والهيل، والكزبرة، وبذور عباد الشمس؛ لأنها تحتوي على الميلاتونين.

اترك تعليقاً