صحة ورشاقة

أمور جنونية تحدث حين لا تنظف لسانك بالفرشاة!

أمور جنونية تحدث حين لا تنظف لسانك...

عادة ما نقوم بتنظيف الأسنان بعد كل وجبة وقبل النوم. لكن إن لم تأخذ بعين الاعتبار تنظيف اللسان أيضاً، فعليك ترقية عاداتك فيما يتعلق بصحة الفم. تقول المساعدة في قسم اللثة وزراعة الأسنان في جامعة نيويورك البروفيسورة فيرا تانغ: "هناك أكثر من 700 نوع من البكتيريا التي تعيش في الفم". وليست جميع هذه الميكروبات ضارة، إلا أن الضارة منها تكون سريعة التكاثر حول الأسنان وعلى اللسان تحديداً وحينها قد تتسبب بأضرار حقيقية. وحول طبيعة ذلك التكاثر للميكروبات تقول تانغ: "فكّر بلسانك كإسفنجة مليئة بالبكتيريا، حيث سيعمل على نشر البكتيريا الضارة في كامل الفم والتسبب بالمشاكل والأمراض. ما نوع المشاكل التي

عادة ما نقوم بتنظيف الأسنان بعد كل وجبة وقبل النوم. لكن إن لم تأخذ بعين الاعتبار تنظيف اللسان أيضاً، فعليك ترقية عاداتك فيما يتعلق بصحة الفم.

تقول المساعدة في قسم اللثة وزراعة الأسنان في جامعة نيويورك البروفيسورة فيرا تانغ: "هناك أكثر من 700 نوع من البكتيريا التي تعيش في الفم". وليست جميع هذه الميكروبات ضارة، إلا أن الضارة منها تكون سريعة التكاثر حول الأسنان وعلى اللسان تحديداً وحينها قد تتسبب بأضرار حقيقية.

وحول طبيعة ذلك التكاثر للميكروبات تقول تانغ: "فكّر بلسانك كإسفنجة مليئة بالبكتيريا، حيث سيعمل على نشر البكتيريا الضارة في كامل الفم والتسبب بالمشاكل والأمراض. ما نوع المشاكل التي نتحدث عنها هنا؟ تتراوح هذه المشاكل ما بين الكريهة والمحرجة، وحتى المهددة للحياة".

الرائحة الكريهة

وتعتبر الرائحة الكريهة للفم هي المشكلة الأولى التي تتعلق بعدم تنظيف اللسان بالفرشاة. ويحدث ذلك من خلال الفضلات التي تنتجها البكتيريا الناضجة. حيث أن البكتيريا المسببة للرائحة الكريهة تبدأ بالتوجه إلى نهاية اللسان وبالتالي تصبح رائحة الفم كلها كريهة، لذا لا بد من تنظيف تلك المنطقة للتخلص من هذه الميكروبات المزعجة.

البكتيريا الميتة

المشكلة الثانية هي أن اللسان الذي لا يُنظف بالفرشاة سيصبح مغطى بالبكتيريا، بقايا الطعام، وخلايا أخرى ميتة ستغطي حلمات التذوق على اللسان، مما يؤدي إلى أن تصبح حاسة التذوق لدى الشخص أقل حدة.

لذلك، تخلص من هذه الطبقة وستصبح حاسة التذوق لديك أقوى وتعود لطبيعتها. عدا عن أن هذه الطبقة قد تسبب تلون اللسان خصوصاً عند تناول القهوة ذات اللون الداكن، وتنظيف اللسان بالفرشاة في هذه الحالة يحل المشكلة.

القلاع

مشكلة أخرى تتعلق بالأمر هي ما يسمى بمرض القلاع الفموي، ويمكن أن يحدث في حالة أصبحت أعداد البكتيريا كبيرة جداً في الفم، جراء عدم تنظيف اللسان بالفرشاة، مما يتسبب بتراكم الخمائر بشكل خارج عن السيطرة في الفم. ونتيجة لذلك، تنتج بقع فطرية على اللسان، وهنا تبرز الحاجة لاستخدام أدوية مضادة للفطريات والمحافظة على نظافة اللسان للتخلص من هذا المرض.

التسوس

ويمكن لتراكمات البكتيريا على اللسان أن تنتشر على أسنانك بسهولة، مسببةً التسوس أو التهاب اللثة. فإن لم تتم معالجتها فإن الالتهاب قد يتطور إلى مرض في اللثة حين تبدأ اللثة بالتراجع عن الأسنان وتصبح الفجوة بينهما مصابة أيضاً. إلا أن ما يثير القلق أكثر في هذه الحالة هو أنها مرتبطة بخطر أكبر للإصابة بنوبات قلبية، والسكتة الدماغية والإجهاض.

الطريقة الصحيحة لتنظيف اللسان

الآن، قد ترغب في الإمساك بفرشاة الأسنان والبدء بتنظيف لسانك جيداً. وهنا إليك الطريقة الصحيحة لفعل ذلك، يجب البدء من مؤخرة اللسان، والتفريش بلطف نحو المقدمة، ثم التنظيف من الجانب للجانب.

وليس من الضروري استخدام معجون الأسنان، إلا أنه قد يعطي شعوراً أكبر بالراحة، والمواد المعقمة في معجون الأسنان تساعد في أن يكون التنظيف أكثر فعالية. قم بهذا الأمر مرة كل يوم على الأقل لبضعة دقائق، لكن الأمثل هو القيام بالتنظيف مرتين. ويمكن استخدام مستحضرات وأدوات تتوفر بالصيدليات خاصة بتنظيف اللسان.

اترك تعليقاً