أخبار

مجموعةُ رامي قاضي لخريف 2019.. هل تختارها نجمات السّجّادة الحمراء؟

نظر المصمّم اللبنانيّ الأمريكيّ، رامي قاضي، في الزّهور بكلّ أشكالها الواقعيّة والخياليّة، وقدّم تشكيلة راقية، ومتنوّعة تليق بالسّجّادة الحمراء، وربّما تكون اختيار النّجمات، خلال موسم الجوائز. وافتتحت المجموعة عارضة سمراء، مرتدية بدلة سباحة صفراء، وارتدت فوقها فستانًا شبكيًا منمقًا بالخرز اللامع، بقصّة الكتف الواحدة. وبعدها، عرض المصمّم فستانًا منحوتًا مصنوعًا من قماش مطبّع بالأزهار، ومغطى بالترتر. واستلهم المصمّم مجموعته، من تشيكلة لوحات فنيّة من القرن الثامن عشر بعنوان "معبد الفلورا" ، وشملت المجموعة صورًا ظليّة متنوّعة، منها الماكسي المتدفّقة، القصيرة المنحوتة والواسعة بما يكفي، لتحجب الأحذية. أما لوحة الألوان، فطغى عليها طابع المرح والجرأة، وشملت اللّون الأصفر الفاتح، والأخضر المتوهّج،

نظر المصمّم اللبنانيّ الأمريكيّ، رامي قاضي، في الزّهور بكلّ أشكالها الواقعيّة والخياليّة، وقدّم تشكيلة راقية، ومتنوّعة تليق بالسّجّادة الحمراء، وربّما تكون اختيار النّجمات، خلال موسم الجوائز.

وافتتحت المجموعة عارضة سمراء، مرتدية بدلة سباحة صفراء، وارتدت فوقها فستانًا شبكيًا منمقًا بالخرز اللامع، بقصّة الكتف الواحدة. وبعدها، عرض المصمّم فستانًا منحوتًا مصنوعًا من قماش مطبّع بالأزهار، ومغطى بالترتر.

واستلهم المصمّم مجموعته، من تشيكلة لوحات فنيّة من القرن الثامن عشر بعنوان "معبد الفلورا" ، وشملت المجموعة صورًا ظليّة متنوّعة، منها الماكسي المتدفّقة، القصيرة المنحوتة والواسعة بما يكفي، لتحجب الأحذية.

أما لوحة الألوان، فطغى عليها طابع المرح والجرأة، وشملت اللّون الأصفر الفاتح، والأخضر المتوهّج، والورديّ السّاخن، أو البنفسج المشرق، ما أضفى على التّصاميم طابعًا فنيًا حيًا.

وتقدّم الطبيعة اختلافات استثنائيّة، وكذلك فعل رامي قاضي في تشكيلته النّاجحة، بكلّ المقاييس.