أخبار

أزياء ميسوني لموسم ريزورت 2020.. تصاميم غرافيكية بلمسات قَبلية!

قامت أنجيلا ميسوني بتحديث جمالية توقيع العلامة التجارية بإضافة لمسات غريبة وقبلية وذلك في مجموعتها لموسم ريزورت 2020. وكانت الرسوم الغرافيكية المميزة للعلامة التجارية مصحوبة بطبعات من جلود الحيوانات البرية، والأوراق والزهور، بالإضافة إلى طبعة كاموفلاج فنية جديدة في لوحة متعددة الألوان. وقامت المديرة الإبداعية أنجيلا ميسوني بتصوير لورين هوتون وهو يقوم برحلات مغامرات في أماكن بعيدة، فطغى على مجموعتها تأثير من السبعينات، والذي اتضح أيضًا في الظلال المتطورة، بما في ذلك النغمات البرونزية والصدأ. وطغى الطابع المريح على الصور الظلية المتدفقة لقطع المجموعة والتي شملت البنطلونات وسترات الكارديغان الماكسي، المعاطف الربيعية وفساتين دون أكمام في صور ظلية نقية مزينة

قامت أنجيلا ميسوني بتحديث جمالية توقيع العلامة التجارية بإضافة لمسات غريبة وقبلية وذلك في مجموعتها لموسم ريزورت 2020.

وكانت الرسوم الغرافيكية المميزة للعلامة التجارية مصحوبة بطبعات من جلود الحيوانات البرية، والأوراق والزهور، بالإضافة إلى طبعة كاموفلاج فنية جديدة في لوحة متعددة الألوان.

وقامت المديرة الإبداعية أنجيلا ميسوني بتصوير لورين هوتون وهو يقوم برحلات مغامرات في أماكن بعيدة، فطغى على مجموعتها تأثير من السبعينات، والذي اتضح أيضًا في الظلال المتطورة، بما في ذلك النغمات البرونزية والصدأ.

img

وطغى الطابع المريح على الصور الظلية المتدفقة لقطع المجموعة والتي شملت البنطلونات وسترات الكارديغان الماكسي، المعاطف الربيعية وفساتين دون أكمام في صور ظلية نقية مزينة بالزخارف، والتي تضمّنت اللمسات البراقة العاكسة، الجاكارات الغنية وطبقات متدفقة من الأهداب، هذه الأخيرة أضفت لمسة جريئة على الفساتين القصيرة.

أما البدلات الرجالية فكانت مصنوعة من الأقمشة الكلاسيكية، فبرز الطابع القبائلي على الإكسسوارات بما في ذلك الحقائب الصغيرة المصنوعة يدويًا والصنادل المصنوعة من الأربطة الجلدية المتداخلة.