أخبار

دوناتيلا فيرساتشي تعيدُ إحياء ذكرى أخيها الرّاحل بمجموعة ما قبل خريف 2019

لجأتْ المصمّمة دوناتيلا فيرساتشي، إلى أرشيف العلامة التجارية الإيطالية، لإحياء العديد من الصّيحات، عدّة مرّات في الآونة الأخيرة، خصوصًا ضمن عرض مجموعة ربيع / صيف 2018 خلال أسبوع الموضة في ميلانو، والذي صادف الذكرى العشرين لوفاة أخيها، مؤسّس العلامة "جياني فيرساتشي" . وخلال العرض العاطفيّ والنوستالجي، قامتْ المصمّمة، بإعادة إحياء طبعات أخيها الجريئة، والأصلية من أوائل التسعينات، وقامتْ بتحويلها إلى أنماط حديثة، مثل التنانير المتوسّطة، ذات الطيّات المتعدّدة، والجاكيتات القصيرة الهندسية. وفي يوم الأحد الماضي، أقامتْ فيرساتشي عرضها للأزياء لما قبل خريف 2019 في مدينة نيويورك، وهو الأوّل من نوعه للعلامة التجارية، ومن بين مظاهر البريق السّامي، ظهرتْ صورتان ظليتان

لجأتْ المصمّمة دوناتيلا فيرساتشي، إلى أرشيف العلامة التجارية الإيطالية، لإحياء العديد من الصّيحات، عدّة مرّات في الآونة الأخيرة، خصوصًا ضمن عرض مجموعة ربيع / صيف 2018 خلال أسبوع الموضة في ميلانو، والذي صادف الذكرى العشرين لوفاة أخيها، مؤسّس العلامة "جياني فيرساتشي" .

وخلال العرض العاطفيّ والنوستالجي، قامتْ المصمّمة، بإعادة إحياء طبعات أخيها الجريئة، والأصلية من أوائل التسعينات، وقامتْ بتحويلها إلى أنماط حديثة، مثل التنانير المتوسّطة، ذات الطيّات المتعدّدة، والجاكيتات القصيرة الهندسية.

وفي يوم الأحد الماضي، أقامتْ فيرساتشي عرضها للأزياء لما قبل خريف 2019 في مدينة نيويورك، وهو الأوّل من نوعه للعلامة التجارية، ومن بين مظاهر البريق السّامي، ظهرتْ صورتان ظليتان أيقونيتان على المدرج.

كانت الأولى عبارة عن فستان ماكسي، منسدل بخطّ العنق المتدلّي، مطرّز بالأزهار، والذي ازدادت شعبيته، بعد أنْ ارتدته جنيفر لوبيز عام 2000، إلى حفل توزيع جوائز غرامي. في الواقع، كان هذا الفستان حديث الملايين، وكانت عمليّات البحث عن صوره كثير جدًا، لدرجة أنّ محرّك بحث غوغل، قام بإضافة خدمة بحث صور حينها.

وجاء هذا الفستان، بتصميم مُحدّث، ضمن مجموعة ما قبل خريف 2019، حيث تميّز بطبعة قلب فيرساتشي الملوّنة، وقد ارتدته العارضة "آمبر فاليتا" على المدرّج، وهي العارضة نفسها، التي ارتدتْ التصميم الأصليّ على المدرّج في عام 2000.

أما الإطلالة الثانية التي عادت ضمن المجموعة الجديدة، فتعدّ التصميم الأكثر شهرةً من فيرساتشي حتى الآن، وهي عبارة عن فستان أسود ضيّق، بقصّة العنق المنخفضة جدًا، وبفتحات جانبية بارزة، مزينة بدبابيس ذهبية.

وكثيرًا ما يُشار إليه باسم "THAT Dress" أي "ذلك الفُستان"، وخرج هذا التصميم إلى دائرة الأضواء لأوّل مرّة في العرض الأوّل لفيلم أربع حفلات زفاف وجنازة عام 1994، حيث ارتدته الممثلة ليز هيرلي.

منذ ذلك الحين ، قام العديد من المشاهير بما في ذلك ليدي غاغا، وجينيفر لورانس، بإعادة ارتدائه بطرق مختلفة، لكنّ مجموعة ما قبل الخريف للعلامة الإيطالية، شهدتْ عودة الفستان، بنمط عصريّ.

ومن المتوقّع أنْ نرى هاتين القطعتين على السّجّادة الحمراء، خلال موسم الجوائز، أو ضمن إطلالات الفاشينيستات، و نجمات الواقع، مثل كيم كارداشيان، فالفستان الثاني يلائم ذوقها الجريء.

اترك تعليقاً