إلغاء عرض أزياء دولتشي إند غابانا ف...

أخبار

إلغاء عرض أزياء دولتشي إند غابانا في الصين بسبب هذا الإعلان العنصري!

ألغت علامة الأزياء الإيطالية دولتشي آند غابانا عرضها المرتقب The Great Show، الذي كان من المقرر أن يُعقد في شنغهاي مساء أمس، بعد اتهامها بالعنصرية. وكان من المفترض إقامة العرض الذي سيحظى بتغطية إعلامية كبيرة في مركز شانغهاي إكسبو على ضفاف نهر هوانغبو، لكن تم إلغاؤه بسبب رد الفعل العنيف لرواد الموضة في الصين، بعد إعلان ترويجي نشرته دار الأزياء على حسابها في منصة التواصل الصينية "ويبو" يوم الاثنين الماضي. وشمل الإعلان 3 مقاطع فيديو، تصوّر عارضة صينية تناضل أولاً لتناول البيتزا، ثم المعكرونة، ثم حلوى الكانولي باستخدام عيدان الطّعام، ليتم حذف الإعلان بعد أقل من 24 ساعة من نشره،

ألغت علامة الأزياء الإيطالية دولتشي آند غابانا عرضها المرتقب The Great Show، الذي كان من المقرر أن يُعقد في شنغهاي مساء أمس، بعد اتهامها بالعنصرية.

وكان من المفترض إقامة العرض الذي سيحظى بتغطية إعلامية كبيرة في مركز شانغهاي إكسبو على ضفاف نهر هوانغبو، لكن تم إلغاؤه بسبب رد الفعل العنيف لرواد الموضة في الصين، بعد إعلان ترويجي نشرته دار الأزياء على حسابها في منصة التواصل الصينية "ويبو" يوم الاثنين الماضي.

وشمل الإعلان 3 مقاطع فيديو، تصوّر عارضة صينية تناضل أولاً لتناول البيتزا، ثم المعكرونة، ثم حلوى الكانولي باستخدام عيدان الطّعام، ليتم حذف الإعلان بعد أقل من 24 ساعة من نشره، وتم حظره من منصة "ويبو"، بسبب تعزيزه الصور النمطية العنصرية ضد الثقافة الصينية.

ولكن الفيديو الإعلاني تم نشره على نطاق واسع عبر إنستغرام ومنصات التواصل الاجتماعية الصينية، ليصبح حديث الساعة في كل مكان.

وإلى جانب المقطع الإعلاني، تم نشر بعض التعليقات العنصرية على حساب المصمم ستيفانو غابانا والحساب الرسمي لعلامة دولتشي آند غابانا في إنستغرام، وعلى المنصات الاجتماعية الصينية، إلى جانب تداول هاشتاغ BoycottDolce أي "قاطعوا دولتشي".

وفي السّياق نفسه، ادّعت العلامة التجارية أن التعليقات العنصرية نُشرت بعض قيام شخص ما باختراق حساب المصمم وحساب العلامة، كما تمّ إزالتها بسرعة أيضًا.

وقبل ساعات فقط من موعد إنطلاق العرض، تم إبلاغ المشاركين البالغ عددهم 1500 شخص بإلغاء عرض الأزياء، علمًا بأنه كان سيضم 500 إطلالة، وكان سيحضره نُخبة من الممثلين والممثلات الصينيين البارزين، مثل تشانغ تسى يى، ولي بينغ بينغ، وتشن كون، وكين هايلو.

ووفقًا لمقالة نشرت على حساب "ويبو" لدولتشي أند غابانا في 21 نوفمبر، تمت إعادة جدولة الحدث، واعتذرت العلامة التجارية عن الإزعاج الذي تسببت فيه، لكن هل سيقبل الصينيون اعتذارها؟