أخبار

شاهدي إطلالة كيت ميدلتون وميغان ماركل في بطولة ويمبلدون للتنس

شاهدي إطلالة كيت ميدلتون وميغان مار...

شهد يوم أمس السّبت، مُناسبة غاية في الأهمّية في العائلة الملكية البريطانية، ألا وهي تعاون دوقتي كامبردج وساسكس، في ظُهورهما العلني الأول سويّاً بدون أمرائهما، عندما توجّهتا لحضور بطولة ويمبلدون للتنس في لندن. فالدّوقة الأقدم، وهي دوقة كامبردج كيت ميدلتون، والتي تُعتبر الراعية الرسمية لنادي All England Lawn Tennis and Croquet Club Tennis، الذي يستضيف سنويّاً بطولة ويمبلدون للتنس، فقد وصلت زوجة الأمير هاري بإطلالة صيفية مُنعشة، تألّفتْ من فُستان البولكا دوت الأبيض، بتوقيع علامتها المُفضّلة، Jenny Packham. وبدتْ كيت مُرتاحة وبروحٍ إيجابية، فكانت تتبسّم طِوال الوقت من مكان جلوسها في منطقة الصّندوق الملكي بين الجماهير، كما زاد من إشراقتها

شهد يوم أمس السّبت، مُناسبة غاية في الأهمّية في العائلة الملكية البريطانية، ألا وهي تعاون دوقتي كامبردج وساسكس، في ظُهورهما العلني الأول سويّاً بدون أمرائهما، عندما توجّهتا لحضور بطولة ويمبلدون للتنس في لندن.

فالدّوقة الأقدم، وهي دوقة كامبردج كيت ميدلتون، والتي تُعتبر الراعية الرسمية لنادي All England Lawn Tennis and Croquet Club Tennis، الذي يستضيف سنويّاً بطولة ويمبلدون للتنس، فقد وصلت زوجة الأمير هاري بإطلالة صيفية مُنعشة، تألّفتْ من فُستان البولكا دوت الأبيض، بتوقيع علامتها المُفضّلة، Jenny Packham.

وبدتْ كيت مُرتاحة وبروحٍ إيجابية، فكانت تتبسّم طِوال الوقت من مكان جلوسها في منطقة الصّندوق الملكي بين الجماهير، كما زاد من إشراقتها تسريحة شعرها النّاعمة، وأقراط أذنيها البيضاء، مع انتعالها كعباً عالياً، بلون النيود.

وإلى جانب دوقة كامبردج، جلستْ دوقة ساسكس ميغان ماركل، التي لم تتردّد في حضور البطولة لسببين، الأول هو مُشاركتها لكيت ميدلتون، في أول مهمّة رسمية دون أزواجهما، والثانية هو تشجيعها لصديقتها المُقرّبة، لاعبة التنس العالمية "سيرينا ويليامز"، التي كانت تلعب في نهائيات البطولة.

وفي هذا اليوم الصيفيّ المميّز، وضعتْ ماركل بصمتها على إطلالتها بدون شك، فتخلّتْ عن ارتداء الفساتين، كمثيلتها كيت ميدلتون، ونسّقتْ بنطالاً أبيض فضفاض النهايات، بقميصٍ أزرق مُخطّط بشكل طولي، بخطوطٍ بيضاء عريضة، من علامة رالف لوران، ووصل سعره إلى 445 جنيهًا استرلينيًا.

ولم تنسَ الممثلة الأمريكية المُعتزلة من إكمال إطلالتها بالإكسسوارات المُناسبة، فحملتْ حقيبة سوداء صغيرة من علامة ألتوزارا، وصل سعرها إلى 1205 جنيه استرليني، ونسّقتْ الإطلالة بقُبّعة باناما، ونظاراتٍ شمسية سوداء.

وعلى الرّغم من الدّعم الملكيّ، الذي حصلت عليه سيرينا ويليامز، إلّا أنّها فشلتْ في الحصول على البطولة الثامنة، ضمن مُنافسات ويمبلدون للتنس، فخسرتْ بنتيجة 3-6، 3-6 على التوالي ضد مُنافستها، أنجيليك كيربر، التي فازت في بطولة النّساء.

اترك تعليقاً