هل تقلد ميلانيا ترامب جاكي كينيدي بإطلالاتها؟

هل تقلد ميلانيا ترامب جاكي كينيدي بإطلالاتها؟

رحاب درويش

ما أن ظهرت السيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب في البيت الأبيض، إلا وقارن الكثيرون بين إطلالاتها وإطلالات جاكي كينيدي، قرينة الرئيس الأمريكي الراحل جون كينيدي، التي يعتبرها كثيرون واحدة من أكثر السيدات الأُول أناقة في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.

كما يكن الأمريكيون مشاعر الحب لزوجة الرئيس الراحل، الذي لم يبقَ في السلطة لأكثر من عامين، ابتداء من عام 1961، حتى اغتياله في عام 1963. ويبدو أن ميلانيا ترامب تريد أن تحصد نفس كمية المحبة، حتى لو كان ذلك من خلال الأزياء.

ارتدت قرينة الرئيس الحالي دونالد ترامب، في حفل تنصيب زوجها، فستانا باللون الأزرق الفاتح، مع سترة من نفس اللون، وأكملت إطلالتها بقفازات أنيقة، في إطلالة شديدة الشبه بإحدى إطلالات قرينة الرئيس الأمريكي الأسبق جون كينيدي.

في مطار بالم بيتش الدولي مع زوجها يوم الجمعة الماضي، ارتدت بنطلونا فضفاضا واسع الأرجل وأبيض اللون، مع قميص أسود، وأكملت إطلالتها بنظارة شمسية أنيقة، وهو تقريبا نفس الزي الذي ارتدته جاكي كينيدي عام 1973 في المطار نفسه.

كانت ميلانيا ترامب قد سُئلت عام 1999، عن السيدة الأمريكية الأولى المفضّلة لها، في حالة فوز زوجها يوما بمنصب الرئيس الأمريكي، فأجابت “سأكون تقليدية جدا مثل بيتي فورد، قرينة الرئيس الأمريكي الأسبق جيرالد فورد، أو جاكي كينيدي”، لذا لم يكن غريبا أن تقوم بتقليد إطلالات الأخيرة في أكثر من مناسبة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com