فوشيا جديد فوشيا

كتاب يتضمن مسيرة الدار الفرنسية العريقة.. ديور تحتفي بتاريخها

أبدعت دار ديور الفرنسية العريقة في نشر كتاب، يعد الأكثر مبيعا، جمعت فيه مقتطفات استثنائية من تاريخ سبعة من مديريها الفنيين بمناسبة الذكرى السنوية الـ 70 وحلول احتفالات رأس السنة.

يستعيد هذا الكتاب أهم المحطات التي عبرت منها دار الأزياء الباريسية بعد تأسيسها عام 1947 من طرف كريستيان ديور، ويحتفي بمشوار مصممين ومديرين فنيين تركوا بصمة في مسيرتها، وهم: كريستيان ديور، إيف سان لوران، ماريا غراتسيا شيوري، مارك بوهان، جيانفرانكو فيري، جون غاليانو، و راف سيمونز.

وتتكون مجموعة المختارات هذه من سبعة كتب، حيث خصصت ديور لكل مصمم مساحة خاصة به في كتاب يذكر فيه ابتكاراته وعالمه الخاص الذي أبدع فيه أجمل وأرقى التصاميم على الإطلاق.

وسيتم نشرها في دار النشر Assouline بحلول نهاية هذه السنة وفي عام2017 و2018.

ومن المتوقع أن تفتتح دار النشر المعرض في ديسمبر المقبل مع صدور أول كتاب لكريستيان ديور 1947-1957 يتضمن صورا من الأرشيف من توقيع العزيز حماني، كما سيسلط الضوء على 80 قطعة أيقونة للمصمم العالمي.

وقد تمت الكتابة من قبل مؤرخ الموضة المختص أوليفييه سيلارد، وتمت ترجمة الكتاب إلى الفرنسية والإنجليزية والصينية.

أخر الأخبار على فوشيا