شاهدي كيف ركبت كيم كارداشيان سيارته...

موضة

شاهدي كيف ركبت كيم كارداشيان سيارتها من ضيق فستانها بعد حفل الأوسكار!

بعد الانتهاء من الأوسكار ذهبت كل من نجمة برنامج تلفزيون الواقع كيم كارداشيان وشقيقتها كايلي جينير إلى الاحتفالات التي تقام على هامش المهرجان. وجاءت إطلالة كل منهما غاية في الأناقة، على الرغم من أنهما بدتا غير مرتاحتين بسبب ضيق التصاميم التي ارتدتاها؛ ما شكل عائقا أمام حركتهما. وانتشر مقطع فيديو لكيم عبر "تويتر" وهي مستلقية على ظهرها في السيارة وتقول: "لقد اضطررت للاستلقاء هكذا حتى لا يتمزق فستاني؛ لأنه ضيق جدا". فهي لم تستطع الجلوس فيه بشكل مستقيم. https://twitter.com/BonjourBarbour/status/1226938872300482562 والفستان الذي ظهرت به كيم كارداشيان خلال حفل الأوسكار كان من توقيع مصمم الأزياء البريطاني ألكسندر مكوين، وكان هدية من زوجها

بعد الانتهاء من الأوسكار ذهبت كل من نجمة برنامج تلفزيون الواقع كيم كارداشيان وشقيقتها كايلي جينير إلى الاحتفالات التي تقام على هامش المهرجان.

وجاءت إطلالة كل منهما غاية في الأناقة، على الرغم من أنهما بدتا غير مرتاحتين بسبب ضيق التصاميم التي ارتدتاها؛ ما شكل عائقا أمام حركتهما.

وانتشر مقطع فيديو لكيم عبر "تويتر" وهي مستلقية على ظهرها في السيارة وتقول: "لقد اضطررت للاستلقاء هكذا حتى لا يتمزق فستاني؛ لأنه ضيق جدا". فهي لم تستطع الجلوس فيه بشكل مستقيم.

والفستان الذي ظهرت به كيم كارداشيان خلال حفل الأوسكار كان من توقيع مصمم الأزياء البريطاني ألكسندر مكوين، وكان هدية من زوجها مغني الراب الأمريكي كانيه ويست، بمناسبة السنة الجديدة واحتفالات الكريسماس العام المنصرم، ولكن على ما يبدو أن الفستان بدا أنيقا من الخارج، لكنه أعاق حركتها ومنعها من الجلوس بشكل مستقيم أو الحركة بشكل طبيعي.

img

أما كايلي فشاركت معجبيها بصورة لها بفستان دار أزياء رالف وروسو، والذي ظهرت به على السجادة الحمراء في الأوسكار عبر إنستغرام، وقالت: "لم أستطع الجلوس، لكن الأمر يستحق العناء"، ولكن لاحقا لاحظ الجمهور أنها حذفت المنشور لأسباب غير معروفة.

وقبل أن تغادر كيم الحفل المقام بعد المهرجان أخبرت مجلة "فانتي فير" أثناء لقاء صحفي أنها استمتعت كثيرا خلال العرض الغنائي الذي قدمه مغني الراب الأمريكي إيمني.

وأثناء ذلك العرض، كانت غفوة المخرج الأمريكي مارتن سكورسيزي قد اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي؛ إذ سخر منه الجمهور قائلين إنه على وشك الإصابة بالسكتة الدماغية.

وقالت كيم أيضا خلال مقابلتها إنها تستعد حاليا للاختبارات الخاصة بدراستها للحقوق.

يذكر أن هذه المرة ليست الأولى التي تتعرض فيها كيم لتعقيدات الموضة؛ إذ من قبل اعترفت أنها نتيجة ارتدائها مشد الجسم الضيق بعد ولادة ابنتها نورث كانت تتبول على نفسها أحيانا، مشيرة إلى أن ذلك المشهد يحمل أهمية؛ لأنه يخفي عيوب وترهلات الجلد والوزن الزائد.

لكن يبدو أن كل تلك التعقيدات والمواقف الصعبة لم تمنع كيم من ارتداء الملابس الضيقة التي تبرز رشاقة خصرها وجسدها الممشوق بشكل دائم.