ريهانا ملكة الملابس الضّخمة.. وحقيب...

موضة

ريهانا ملكة الملابس الضّخمة.. وحقيبة لوي فيتون كُروية لحضور مباراة كرة قدم

تشتهر المُغنّية العالمية من أصولٍ بربادوسية ريهانا، 31 عامًا، بحُبّها لرياضة كُرة القدم، ومُشاهدة المُباريات في الملاعب العالمية؛ إذ يُعدّ ذلك أمرًا روتينيًا ضمن جدول أعمالها. ويوم أمس الثّلاثاء، تواجدت ريهانا على أرض ملعب أليانز الواقع في مدينة تورينو الإيطالية، لأجل حضور وتشجيع فريقها المُفضّل يوفنتوس ضد أتلتيكو مدريد، وذلك ضمن دوري أبطال أوروبا. وفي برد الشّتاء الإيطالي، أحسنت ريهانا اختيار الأزياء المُناسبة لارتدائها في أرض الملعب المكشوف، فاعتمدت جاكيتًا جلديًا ضخمًا لونه بنّي، جاء مُبطّنًا بالفرو، كما لفّت رقبتها بوشاحٍ جلديّ مُطابق للجاكيت، لتُثبت بأنّها عاشقة للأزياء الضّخمة للغاية. وعلى صعيد المكياج، أبرزت حبيبة الملياردير السعودي حسن جميل جمالها

تشتهر المُغنّية العالمية من أصولٍ بربادوسية ريهانا، 31 عامًا، بحُبّها لرياضة كُرة القدم، ومُشاهدة المُباريات في الملاعب العالمية؛ إذ يُعدّ ذلك أمرًا روتينيًا ضمن جدول أعمالها.

ويوم أمس الثّلاثاء، تواجدت ريهانا على أرض ملعب أليانز الواقع في مدينة تورينو الإيطالية، لأجل حضور وتشجيع فريقها المُفضّل يوفنتوس ضد أتلتيكو مدريد، وذلك ضمن دوري أبطال أوروبا.

وفي برد الشّتاء الإيطالي، أحسنت ريهانا اختيار الأزياء المُناسبة لارتدائها في أرض الملعب المكشوف، فاعتمدت جاكيتًا جلديًا ضخمًا لونه بنّي، جاء مُبطّنًا بالفرو، كما لفّت رقبتها بوشاحٍ جلديّ مُطابق للجاكيت، لتُثبت بأنّها عاشقة للأزياء الضّخمة للغاية.

img

وعلى صعيد المكياج، أبرزت حبيبة الملياردير السعودي حسن جميل جمالها الطّبيعي، واكتفت بوضعِ لمساتٍ من مكياج العيون، بينما أكملت إطلالتها بوضع نظّاراتٍ شمسية بعدساتٍ مُستطيلة شفافة لونها عسلي.

أمّا اختيار ريهانا للحقيبة، فقد كانَ مدروسًا بعناية، حيث حملت حقيبة لوي فيتون كُرويّة الشّكل، استلهمتها من تواجدها على أرض المُستديرة.

وإلى جانب حماسها بتشجيع فريقها المُفضّل يوفنتوس، حصلت ريهانا على قميصهم الأسود بتصميمٍ صُنعَ خصيصًا لها حملَ اسمها المُستعار RiRi أعلى الرّقم 20، حيث شوهدت وهي تحمله وتلتقط الصّور، والابتسامة العريضة تُغطي وجهها من الأذن إلى الأذن.

img

جاء حضور ريهانا مُبارة كُرة القدم بعدما أفصحت عبر حسابها على إنستغرام بأنّها تُحاول إيجاد التّوازن في حياتها، حيث شاركت الـ 77 مليون مُتابع لحسابها بصورة سيلفي ارتدت فيها تي شيرتًا أبيض ووضعت على رأسها قُبّعة سوداء، بينما زيّنت رقبتها بالكثير من السلاسل الذّهبية.

وعلّقت ريهانا على المنشور قائلةً: "إلى جميع أصدقائي / أفراد أسرتي / زملائي الذين لم أعد إليهم في الأشهر الماضية.. أرجوكم سامحوني. لقد كان هذا العام غامرًا للغاية، وأنا أعمل على ذلك الشّيء المُسمى بالتّوازن. سأعود بعد قليل".

أمّا على الصّعيد المهني، أطلقت ريهانا مؤخرًا حملة ترويجية لأجدد أنواع النّظارات الشمسية التي أنتجتها مؤخرًا؛ إذ حملت المجموعة اسم trouble والتي تعني "مُشكلة"، وذلك تحت مظلّة علامتها التجارية المليونية Fenty.

img

وما يُثير الاهتمام في حملتها الترويجية، هو استعانة ريهانا بامرأة مُحجّبة من ذوات البشرة السّمراء لتعرض النّظارات الجديدة، وهو أمرٌ دائمًا ما تفعله ريهانا عند اختيارها العارضات، فالتّنوّع وصناعة مُنتجات تصلح لجميع أشكال وأحجام وألوان النّساء حول العالم هو سر نجاحها.