موضة

كايلي مينوغ تبكي في مهرجان غلاستونبيري.. و5 إطلالات تفوق قيمتها الـ 63 ألف دولار!

شاركت المُغنّية العالمية من أصولٍ أسترالية كايلي مينوغ، 51 عامًا، بمهرجان Glastonbury Festival الكائن في ريف سومرست البريطاني، يوم أمس الأحد، وكشفت عن مواهبها بعرضٍ استثنائيٍ استمرّ مُدّة 75 دقيقة، قدّمت خلاله باقة من أجمل أغانيها القديمة والحديثة، وفاجأت الجمهور بأكثر من ديو، وأبهرتهم بـ 5 إطلالاتٍ، كُلّ واحدة أجمل من الأخرى. على خشبة المسرح، وأمام 100 ألف من الجماهير الصّاخبة، ما كان من لحظة النّجاح الأيقونية تلك، إلّا أن ترجع كايلي بالزّمن مُدة 14 عامًا، وبالتّحديد إلى سنة 2005، عندما اضطرت مينوغ من إلغاء مُشاركتها في المهرجان نفسه، وذلك بسبب تشخيصها بمرض سرطان الثّدي. وشاركت المُغنّية الأسترالية جمهورها بتلك

شاركت المُغنّية العالمية من أصولٍ أسترالية كايلي مينوغ، 51 عامًا، بمهرجان Glastonbury Festival الكائن في ريف سومرست البريطاني، يوم أمس الأحد، وكشفت عن مواهبها بعرضٍ استثنائيٍ استمرّ مُدّة 75 دقيقة، قدّمت خلاله باقة من أجمل أغانيها القديمة والحديثة، وفاجأت الجمهور بأكثر من ديو، وأبهرتهم بـ 5 إطلالاتٍ، كُلّ واحدة أجمل من الأخرى.

على خشبة المسرح، وأمام 100 ألف من الجماهير الصّاخبة، ما كان من لحظة النّجاح الأيقونية تلك، إلّا أن ترجع كايلي بالزّمن مُدة 14 عامًا، وبالتّحديد إلى سنة 2005، عندما اضطرت مينوغ من إلغاء مُشاركتها في المهرجان نفسه، وذلك بسبب تشخيصها بمرض سرطان الثّدي.

وشاركت المُغنّية الأسترالية جمهورها بتلك القصّة الأليمة، حيث قالت لهم: "في 2005، كُنت من المُفترض أن أكون هُنا، لكن الظّروف لم تسمح بذلك. أتمنى لو كانت الأمور خِلاف ذلك، لكن هذه هي الحياة. وها نحن مع بعضنا هُنا في هذه اللحظة".

وأكملت كايلي خطابها الدّامع قائلةً: "بعض المُغنين قدّموا أغاني خاصة بي حينها، وهذه هي الروح والطّبيعة الرؤوفة لمهرجان غلاستونبيري".

وبعد هذه الكلمات المؤثّرة، أعادت مينوغ الصّخب إلى أجواء الحفل، عبر مُفاجأة ديو مع كريس مارتن، قدّما فيه أغنيتهما الضّاربة Can't Get You Out Of My Head.

وكررت النّجمة مُفاجأة الديو مرّة أخرى مع زميلها المُغنّي الأسترالي نيك كيف، وغنيا أغنيتهما النّاجحة Where The Wild Roses Grow التي أطلقاها عام 1995.

لم تكن أغاني كايلي وأداؤها هُما الفائزين في الحفل فقط، بل تفوّقت المُغنّية الجميلة بالأزياء التي اختارتها للحفل، إذ بدّلت 5 إطلالاتٍ مُختلفة، بدأتها ببدلة بيضاء نسقت أسفلها قميصًا لونه وردي بارد من علامة ستيلا مكارتني، أتبعتها ببدلة بولير حمراء وحذاء مُطابق.

أمّا إطلالة الحدث، فكانت فُستان ميدي لونه ذهبي، بتصميم كُل من Kolchagov Barba و Preciosa Crystals، وصلت قيمته إلى 63 ألف دولار، انتعلت معه صندل الكعب بلون الميتاليك.

أمّا إطلالتها الرّابعة، فكانت فُستانًا خمري اللون من The Vampire's Wife، وصل سعره إلى 2,500 دولار، لتنهي حفلتها على مسرح Pyramid بإطلالة معطف البليزر الأحمر الصارخ بقماش الـ PVC اللامع.