إيرينا شايك بتعابيرَ جامدة على المَ...

موضة

إيرينا شايك بتعابيرَ جامدة على المَدرَج بعد انفصالها عن برادلي كوبر!

عادت إيرينا شايك إلى المدرج، بعد انفصالها الأخير عن حبيبها الممثّل / المخرج برادلي كوبر، والذي كان شريكها لأربع سنوات، وأب لطفلتها، وقد تمكّنت العارضة عن ترك مشاكلها الشّخصيّة جانبًا، في فلورنسا يوم الخميس الماضي، بمشاركتها في عرض الذّكرى السّنوية التّسعين لـ "CR Runway x LuisaViaRoma". وظهرت شايك على المدرج بإطلالتين، الأولى، عبارة عن فستان فيراغامو جلديّ، بدون حمّالات منسّق مع قفّازات جلديّة بطول الكوع، وكعب ماري جين. أمّا الإطلالة الثّانية، فهي عبارة عن بدلة تنورة موغلر مخطّطة، والتي تميّزت بفتحة جانبيّة جريئة تصل إلى الفخذ، ولم تظهر على ملامح العارضة أيّ آثار، كونها حزينة، أو مكتئبة، بل بدتْ جامدة

عادت إيرينا شايك إلى المدرج، بعد انفصالها الأخير عن حبيبها الممثّل / المخرج برادلي كوبر، والذي كان شريكها لأربع سنوات، وأب لطفلتها، وقد تمكّنت العارضة عن ترك مشاكلها الشّخصيّة جانبًا، في فلورنسا يوم الخميس الماضي، بمشاركتها في عرض الذّكرى السّنوية التّسعين لـ "CR Runway x LuisaViaRoma".

img

وظهرت شايك على المدرج بإطلالتين، الأولى، عبارة عن فستان فيراغامو جلديّ، بدون حمّالات منسّق مع قفّازات جلديّة بطول الكوع، وكعب ماري جين. أمّا الإطلالة الثّانية، فهي عبارة عن بدلة تنورة موغلر مخطّطة، والتي تميّزت بفتحة جانبيّة جريئة تصل إلى الفخذ، ولم تظهر على ملامح العارضة أيّ آثار، كونها حزينة، أو مكتئبة، بل بدتْ جامدة إلى حدّ ما.

وقد تمّ اختيار العارضة، للمشاركة في العرض، من قبل كارين رويتفيلد، وهي محرّرة، عملت معها في مناسبات عديدة من قبل، وقد سارت العارضة الرّوسيّة على المدرج، إلى جانب كلّ من بيلا حديد، وجوان سمولز.

img

وتضمّن العرض مزيجًا من تصاميم "LuisaViaRoma" الحالية، إلى جانب أنماط قديمة من التّسعينيات، من توقيع أشهر المصمّمين مثل "Helmut Lang" و "Christian Lacroix".

وعادت شايك إلى العمل في وقت سابق من هذا الأسبوع، بعد نشرها سلسلة من الصّور على إنستغرام، من جلسة تصوير في أيسلندا للعلامة التّجاريّة "Falconeri"، وشاركت أيضًا، صورة هادئة لنفسها، وهي تنظر إلى الشّلال، وهي صورة تمّ التقاطها لعلامة الملابس الدّاخليّة "Intimissimi".

img

وقيل، إنّ شايك وكوبر، قد قرّرا الانفصال في وقت سابق من هذا الشّهر، بعد أربع سنوات، وقد استقبلا ابنتهما الوحيدة في عام 2017.