موضة

قطعُ علامة "سيلين" القديمة مازالت جزءًا من إطلالات المشاهير حول العالم

عندما خضعتْ علامة "سيلين"، لسلسلة من التغييرات في العام الماضي، بما في ذلك، رحيل المصمّمة، فيبي فيلو، تمّ تغيير شعار العلامة، وتعيين المصمّم، هيدي سليمان، في منصب الإدارة الإبداعية، وتقديمه لمجموعات مختلفة تمامًا، عن الرؤية الجمالية، التي تتّسم بها تصاميم العلامة الفرنسية، بحيث أصبحتْ أرشيفات العلامة التجارية، التي يطلق عليها"سيلين القديمة"، من القطع الأيقونية الأكثر شعبية. وارتفعت عمليات البحث عن القطع الأرشيفية، وقام الأشخاص، بتخزين ممتلكاتهم الحالية، للقطع القديمة، مثل استثمارات الأسهم، وأصبحتْ هذه القطع، تظهر في قائمة الأزياء، التي تحلم النساء بامتلاكها. باختصار، أراد الجميع الحصول على قطعة من سيلين القديمة. وبينما احتضنتْ بعض النجمات بسعادة، قطع سيلين الجديدة

عندما خضعتْ علامة "سيلين"، لسلسلة من التغييرات في العام الماضي، بما في ذلك، رحيل المصمّمة، فيبي فيلو، تمّ تغيير شعار العلامة، وتعيين المصمّم، هيدي سليمان، في منصب الإدارة الإبداعية، وتقديمه لمجموعات مختلفة تمامًا، عن الرؤية الجمالية، التي تتّسم بها تصاميم العلامة الفرنسية، بحيث أصبحتْ أرشيفات العلامة التجارية، التي يطلق عليها"سيلين القديمة"، من القطع الأيقونية الأكثر شعبية.

وارتفعت عمليات البحث عن القطع الأرشيفية، وقام الأشخاص، بتخزين ممتلكاتهم الحالية، للقطع القديمة، مثل استثمارات الأسهم، وأصبحتْ هذه القطع، تظهر في قائمة الأزياء، التي تحلم النساء بامتلاكها. باختصار، أراد الجميع الحصول على قطعة من سيلين القديمة.

وبينما احتضنتْ بعض النجمات بسعادة، قطع سيلين الجديدة العصرية، والجريئة، أمثال: داكوتا جونسون، ولوسي بوينتون، وآمبر هيرد، طاردتْ نجمات أخرى، التصاميم القديمة.

وكرّست روزي هنتنغتون-وايتلي خطًا كاملًا، مليئًا بقصص إنستغرام إلى نداء، للمساعدة في الحصول على معطف رماديّ غرافيكيّ قديم، من سيلين، وقد قامت بنشر صور لها على حسابها، وهي ترتديه، بعد الحصول عليه.

بينما تجاوزتْ بيكسي غيلدوف القطع المخصّصة، والمجموعات الموسمية الجديدة، واستبدلتها بفستان، بلون السلمون الورديّ، إلى أحد أكبر أحداث الموضة في العام الماضي؛ الزّواج الملكيّ لميغان ماركل، والأمير هاري.

واجتاح اتّجاه سيلين القديمة، عالم السياسة أيضًا، حيث ارتدتْ السيدة الأولى، ميلانيا ترامب، قطعتين قديمتين من العلامة الفرنسية مؤخرًا.